كيف أتأكد من نبض الجنين في البيت

كيف أتأكد من نبض الجنين في البيت

نبض الجنين

يعد خبر الحمل أسعد خبر تسمعه كل امرأة، وبمجرد الزواج تبدأ كل امرأة بالتخطيط لحملها، والذي قد يتأخر حدوثه، أو قد يحدث بعد الزواج بفترة وجيزة، وبعد أن ينعم الله عليها بالحمل، تبدأ الأم بعد الأيام والأسابيع والشهور، وتستمتع بسماع نبضات الجنين ودقات قلبه، بحيث إن الاستماع إلى نبضات الجنين لأول مرة هو شعورغريب، ومدهش، وفي نفس الوقت يشعر الأم بالراحة والاطمئنان على صحة جنينها وكونه ينعم بالصحة والقدرة على الحركة، وتتجه الأم شهريا إلى الطبيب لسماع نبض جنينها، ورؤيته على السونار، وبعض الأمهات لا يستطعن الانتظار مدة شهر حتى يطمئنن على الجنين، لذلك تبحث الأمهات عن طرق ووسائل منزلية تمكنهن من ذلك، وفي هذا المقال سنتعرف على طرق ووسائل منزلية للاستماع إلى نبض الجنين.


طرق ووسائل منزلية لسماع نبض الجنين

هناك العديد من الطرق ووسائل التي تستطيع كل سيدة فعلها في المنزل لتستمع إلى نبض الجنين دون الحاجة إلى التوجه إلى الطبيب ومنها:

  • الاستلقاء على الظهر مع أخذ نفس عميق وحبسه، فعندها ستشعر الأم بنبض الجنين وحركته.
  • أكل الشوكولا أو اي شيء آخر حلو المذاق، والنوم على أحد الجنبين أو الظهر، وبذلك سيتحرك الجنين لمذاقها اللذيذ فتشعر به الأم.
  • الاستماع إلى الموسيقى والرقص والحركة، بحيث يستجيب الجنين إلى الصوت العالي خاصة إذا كان الحمل في مراحل متقدمة أي في الشهر الخامس أو أكثر.
  • استخدام السماعة التي يستخدمها الطبيب، بحيث يمكن لأي شخص أن يضع سماعة الطبيب على بطن زوجته، والاستماع إلى نبضات الجنين وحركته، ولكن ليس سهلا سماع دقات القلب على الفور، فقد تضطر المرأة إلى اتخاذ عدة وضعيات وتحريك بطنها أو النوم على الجنب أو البطن حتى يتمكنوا من الاستماع إلى نبضات الجنين، وهذا كله لن يحدث إلا إذا كانت ضربات القلب قوية جدا، وحركته جيدة.
  • استخدام جهاز عرض صغير متوفر في الأسواق، وهو شاشة بسيطة، ورخيصة تمكن الأم من الاستماع إلى نبضات قلب الجنين خاصة إذا كانت في الشهر الخامس من الحمل فما فوق، وتستطيع الأم من خلاله الاطمئنان يوميا على جنينها والانتهاء والتخلص من الخوف الذي يلازم الكثير من الأمهات، واللواتي لا يستطعن انتظار موعد الطبيب شهريا، وبخاصة الأمهات المعرضات للإجهاض أو اللواتي سبق أن حدث معهن الإجهاض.
  • جهاز الأم الحامل، وهو عبارة عن جهاز صغير يمكن الأم من الاستماع إلى دقات قلب الجنين من خلال وضعه على بطن الأم.
  • نوم الأم على ظهرها، ووضع يدها على بطنها لمحاولة الشعور بنبض الجنين، أو من خلال وضع الأب لأذنه على بطن زوجته والاستماع إلى نبض الجنين.