كلام عن التكبر والغرور

كلام عن التكبر والغرور

جدول المحتويات

التكبر والغرور هما من العادات السيئة التي يتعامل بها بعض الأشخاص، وهذه العادات تعطي صاحبها الصفة والسمعة السيئة، وهنا سوف تجد في هذا المقال كلام عن التكبر والغرور.


كلام عن التكبر والغرور

  • الحياة فكرة وتكبر.
  • الغرور.. ينقص السرور.
  • من تكبر على الناس ذل.
  • الكبر يورث البغض.
  • الكبرياء هي حصة الحمقى.
  • لا تَكن المغرور فتندم.. ولا تَكن الواثق فتصدم.
  • هناك شعرةً بين الثقة الزائدة بالنفس والغرور.
  • في المهجر تكبر قبل الأوان، وتبقى صغيراً إلى الأبد.
  • لا تفاخر بجمالكَ أو مالكَ أو طيب أصلك فلستَ أنت صانعُ شيء من هذا.
  • إن الغرورَ قد يدفع الإنسان الغبي إلى التنكر للحق والبعد عن الإستقامة.
  • كان بغرورهِ أو طغيانه أن يثبت ذاته بطرق ووسائل المخالفة ولو إلى الباطل وقديماً.
  • قيل لمثله من السفهاء خالف تعرف.
  • عجبت لابن آدم يتكبر، وأوله نطفة وآخره جيفة.
  • ما تكبر أحد إلا لنقص وجده في نفسه، ولا تطاول أحد إلا لوهن أحسه من نفسه.
  • ما طار طير وارتفع إلا كما طار وقع.
  • إِذا عصفَ الغرورُ برأسِ غر.. توهمَ أن منكبَهُ جَناحُ.
  • العجب عنوانه الحماقة.
  • ليس التطاولُ رافعاً من جاهلٍ.. وكذا التواضعُ لا يَضُرُّ بعاقلِ
لكنْ يزادُ إِذا تواضعَ رفعةً.. ثم التطاولُ ما له من حاصلِ.
  • الكبر والإعجاب يسلبان الفضائل ويكسبان الرذائل.
  • إعجاب الإنسان بنفسه دليل على صغر عقله.
  • كم جاهلٍ متواضعٍ.. ستر التواضعُ جهله ومميزٍ في علمِه.. هدمَ التكبرُ فضلَهُ فدعِ التكبرَ ما حييت ولا تصاحبْ أهلَهُ فالكبر عيبٌ للفتى.. أبداً يقبح فعله .
  • أفدح الأخطاء أن ترى نفسك منزها عنها.
  • دِنْ بالتواضُعِ والإِخْبا تِ محتسباً.. تفقْ علاءً على أهلِ السياداتِ
فالتربُ لما غدا للرجلِ متطئاً.. تمسحَ الناسُ منه في العباداتِ.
  • السنابل الفارغة ترفع رأسها عالياً.
  • ولا تمشِ فوقَ الأرضِ إلا تَواضُعاً.. فكم تحتَها قومٌ همُ منك أرفع
فإِن كنتَ في عزٍ وخيرٍ ومنعةٍ.. فكم ماتَ من قومٍ منك أمنعُ .
  • المغرور ديك يعتقد أن الشمس تشرق كل صباح لكي تستمتع بمهارته في الصياح.
  • كلما ارتفع الشريف تواضع، وكلما ارتفع الوضيع تكبر.
  • كلانا متعجرف فمن يحمل الرماد إلى الخارج.
  • أن نكون ودودين مع من يكرهوننا وقساة مع من يحبوننا، تلك هى دونية المتعالي وغطرسة الوضيع.
  • أكبر نصيحة لأبنائي البعد عن التكبر، وإيماني بأن الكبير والعظيم لا يصغره ولا يضعفه أن يتواضع ويحترم الناس أكثر مما يحترمونه.
  • الكذبة كرة ثلجية تكبر كلما دحرجتها.
  • الغيرة.. عدسة تكبر الاشياء الصغيرة.
  • قبل ولادتك لم يكن والداك شخصين مملين، كما تظن الآن.. لقد أصبحا كذلك بسبب مصاريف دراستك وارتفاع ثمن ملابسك الجميلة، والنظر اليك وأنت تكبر يوماً بعد يوم.. لذلك، وقبل ان تشرع بتغيير العالم وانقاذ الغابات الاستوائية من الدمار، ابدأ أولاً بترتيب دولابك وتنظيف غرفتك.
  • من تكبر قصمه الله، وقال أخسا، فهو في أعين الناس صغير.
  • أرى العنقاء تكبر أن تصادا.. فعائد من تطبيقه لع عنادا.. وما نهنهت عن طلب ولكن.. هي الأيام لا تعطي قيادا.. فلا تلم السوابق والمطايا.. إذا غرض من الأغراض جادا.
  • العزة ليست تكبراً أو تفاخراً وليست بغياً أو عدواناً وليست هضماً للحق أو ظلماً لإنسان، وإنتعرف على ما هى الحفاظ على الكرامة والصّيانة لمن يجب أن يصان، ولذلك لا تتعارض العزة مع الرحمة بل لعل خير الأعزاء هو من يكون خير الرحماء، إذ قال الله تعالى وإن ربك لهو العزيز الرحيم.
  • إن كريم الأصلِ كالغصن كلّما إزداد من خير تواضع وإنحنى.
  • إنه الغرور ما يمكنه أن يحوّل الملائكة إلى شياطين.. وإنه التّواضع الذي يمكنه أن يحول الرجال إلى ملائكة.
  • الغرور هي الرمال المتحركة التي يغرق فيها المنطق.
  • الكبرياء أن تقول الأشياء في نصف كلمة، ألاّ تكرّر.. ألاّ تصرّ.. أن لا يراك الآخر عارياً أبداً.. أن تحمي غموضك كما تحمي سرّك.
  • لا تَقل إنه جاهل ولو إذا أحسَست بكمال عِلمك.
  • ما تَعاظم أحد على من دونهِ إلا بقدر ما تَصاغر لمن فوقه.
  • الغرور دليل على الذل أكثر منه دليل على الكِبر.
  • عَجبت لإبن آدم يتكبّر.. وأولهُ نطفة وآخرهُ جيفة.
  • ما تَكبر أحد إلا لنقص وجدهِ في نَفسه.. ولا تَطاول أحد إلا لِوهن أحسّه من نفسه.
  • الكِبر والإعجاب يسلُبان الفضائل ويكسبان الرذائل
  • ولا تمشِ فوقَ الأرضِ إلا تَواضُعاً.. فكم تحتَها قومٌ همُ منك أرفع
  • فإِن كنتَ في عزٍ وخيرٍ ومنعةٍ.. فكم ماتَ من قومٍ منك أمنعُ
  • دلائل الغباء ثلاث : الغرور.. التشبّت بالرأي.. والعناد
  • كلّما صَغر العقل زآد الغرور والتكبّر.
  • ما تاه إلا وضيع، ولا فاخر إلا ساقط.
  • تأتي الكبرياء فيأتي الهوان.
  • إِن الغرورَ إِذا تملَّكَ أمةً.. كالزهرِ يخفي الموتَ وهو زؤامُ.
  • يا مظهرَ الكِبر إِعجاباً بصورتِه.. انظرْ خلاءكَ إِن النتنَ تَثْريبُ
لو فكرَ الناسُ فيما في بطونِهمُ.. ما استشعرَ الكبرَ شانٌ ولا شيبُ هل في ابنِ آدمَ غيرُ الرأسِ مكرمةً.. وهو بخمسٍ من الأقذارِ مضروبُ أنفٌ يسيلُ وأذنٌ ريحُها سَهِكٌ.. والعينُ مرصةً والثغرُ ملعوبُ يابنَ الترابِ ومأكولَ الترابِ غداً.. أقصرْ فإِنكَ مأكولٌ ومَشْروبُ.
  • الكِبر تبغضُهُ الكرامُ وكل من.. يبدي تواضعَهُ يَحبَّ ويحمَدُ
خيرُ الدقيقِ من المناخلِ نازلٌ.. وأخسُّهُ وهي النخالةُ تصعدُ.
  • قال الرسول صلى الله عليه وسلّم :
    • لا يدخل الجنّة من كان في قَلبهِ مِثقال ذرةٍ من كِبر.
    • إن الله أوحى إليّ أن تواضعوا حتى لا يفخر أحد على أحد ولا يبغي أحد على أحد.
    • ما نقصت صدقة من مال وما زادَ الله عَبدا بعفو إلا عزاً وما تواضع أحد لله إلا رفعه.
    • بينما رجل يتبختر في بردين وقد أعجبته نفسه.. خَسف الله به الأرض فهو يتجلّجل فِيها إلى يوم القيامة.