فوائد عشبة اليانسون

فوائد عشبة اليانسون

اليانسون

اليانسون أحد الأعشاب المهمّة بشكل كبير لصحّة الإنسان، كما أنّه يتميّز بالكثير من المميّزات الطبيّة فهو معروف منذ وقت طويل كطارد للغازات ومعالج للتشنّجات، كما يستعمل في بعض الأوقات في الطبخ بشكل كبير، أمّا الاسم العلمي لليانسون هو أنيسون، واليانسون لونه رماديّ وله بذور لونها أبيض، كما أنّ له رائحة عطريّة مميّزة، ومن الأسماء المشهورة التي يسمّى بها اليانسون الكراوية الحلوة، وتشتهر زراعة اليانسون في الأماكن الساحلية، كما أنّ اليانسون غنيّ بالعديد من أنواع الفيتامينات مثل فيتامين C وB ، بالإضافة إلى احتوائه على البوتاسيوم، والكالسيوم، والحديد، والكبريت، والروائح الفوّاحة.


فوائد اليانسون الصحّيّة

اليانسون طارد للغازات

يساعد اليانسون في التقليل من الغازات، ويُعتبر دواءً طبيعيّاً لمعالجة مشكلة انتفاخ البطن وزيادة الغازات، كما يمكن أن يستعمل مع موادّ طبيعيّة أخرى مثل الزنجبيل، والكمون والفلفل وكلها مهمة للتخلص من اضطرابات الجهاز الهضمي، كما ويستعمل اليانسون مع الحليب والهيل للتخلص من الغازات، كما يفضل استخدام كمية قليلة للأطفال الذين يعانون من الانتفاخ، واليانسون مشهور جداً من القدم بكونه معالج للانتفاخ البطن فقد استخدمه الهنود الحمر منذ قرون لهذه الغاية، فعند تسخين اليانسون، وشربه يعمل على إدرار البول، وتليين المعدة، كما تمّ تصنيع العديد من المنتجات التي يدخل اليانسون في تركيبها، والتي يمكن مضغها بعد تناول الطعام لما لها من أثر كبير على علاج و دواء التشنّجات الموجودة في الجهاز الهضميّ.


علاج و دواء الاضطرابات المعويّة

واحدة من أهمّ استخدامات اليانسون العلاجيّة هو استخدامه لعلاج و دواء الاضطرابات المعوية بما في ذلك مشكلة عسر الهضم وحرقة المعدة، ويمكن الاستفادة منه بشكل أكبر عند مزجه مع الكراوية والشمّر.


طرد البلغم

يخفّف اليانسون من مشكلة السيلان في الأنف، كما يخفّف من أعراض البرد والسعال، كما يستعمل في علاج و دواء المشاكل وعيوب التنفسيّة، ومشاكل وعيوب نزلات البرد، والربو، والتهاب الشعب الهوائية، والتخفيف وانقاص من أعراض وآلام الجيوب الأنفية، ويُستعمل زيت اليانسون في تركيبة الأدوية المعدة لعلاج و دواء السعال والتخفيف وانقاص من البلغم، ويمكن أن يستخدم كغرغرة في الفم حيث يعمل على علاج و دواء احتقان الحلق، والتهاب الحنجرة والبلعوم.



تحسين الرضاعة

ينصح معظم الأطباء باستخدام الأعشاب الطبيعية مثل اليانسون لزيادة إدرار الحليب في صدور النساء المرضعات، وقد أشارت الأبحاث العلمية أنّ اليانسون يتكوّن من مركّبات طبيّة مهمّة مثل dianethole وphotoanethole وهي مماثلة في تكوينها الكميائيّ لهرمون الأستروجين الذي يفرز في جسم المرأة، وفي حالة قلّة إفراز حليب الأم يمكنها أن تشرب كأس واحد من منقوع عشبة اليانسون ثلاث مرّات لزيادة كميّة حليب.