تعريف ومعنى رمي الجلة

رمي الجلة

يعتبر رمي الجلة من رياضات ألعاب القوى، والتي تكون فيها عملية رمي الكرة من أمام الكتف، ويكون اللاعب داخل دائرة بقطر (213) سنتمتر.


يمكن تعريف ومعنى رياضة رمي الجلة على أنها: رياضة شبيهة بحركة الياي المضغوطة، والتي تقوم بالانفراج بشكل مفاجئ وبقوة وبعنف كبير، وتكون بثني اللاعب جسمه وظهره باتجاه المرمى، ثم يعود بشكل معتدل بقيامه بدورة كاملة حول نفسه، ثم يقوم بالاسترخاء للاستعداد من أجل إطلاق الطاقة.


أجزاء لعبة رمي الجلة

  • كرة الجلة: هي عبارة عن كرة من الحديد أو النحاس الصلب، وتكون بوزن (7.257) كيلوغراماً لمسابقات الرجال، وبوزن (4) كيلوغراماً لمسابقات النساء.
  • دائرة الرمي: تكون أرضية الرمي أو اللعب من الإسمنت أو الإسفلت أو أية مادّة أخرى لا ينزلق عليها اللاعب أثناء رمي الكرة.


المراحل الفنية لرمي الجلة

  • مسك كرة الجلة وطريقة حملها: توجد ثلاث طرق ووسائل لمسك الكرة، ويتم تجربة الثلاث طرق ووسائل للاعب حتى يستقر على الطريقة التي تناسبه، والطرق ووسائل هي:
    • وضع ثلاثة أصابع اليد الوسطى خلف الكرة، وسند الكرة بواسطة إصبعي الإبهام والبنصر من جانبي الكرة.
    • نفس الطريقة السابقة ولكن يكون أصبع البنصر مشاركاً بعملية الدفع .
    • نشر الأصابع خلف الكرة بشكل متزن، ولكن هذه الطريقة ضعيفة.
  • وضع الكرة فوق الترقوّة وتحت الفك الأيمن في حال مسك الكرة باليد اليمنى.
  • الاستعداد: بحيث يكون اللاعب واقفاً بالدائرة وظهره باتجاه المرمى، وتكون مقدمة مشط القدم اليمنى على يمين الخط، مع رفع الكعب قليلاً عن الأرض، أما القدم اليسرى فتكون مرتكزة على الأرض جهة يسار الخط، ولا يكون الجسم متصلباً، ويكون أغلب حمل الجسم على القدم اليمنى، ويكون التنفس طبيعياً حتى يبدأ بمرحلة التحفز فيتنفس اللاعب تنفساً عميقاً مع حبس الهواء وتثبيت القفص الصدري.
  • التحفز: حيث يميل اللاعب بجسمه إلى الأمام ويكون جسمه العلوي خارج آخر الدائرة، ويكون خط الكتفين موازياً لسطح الأرض، ثم تُثنى الركبة اليمنى مع سحب القدم اليسرى للأمام وهي مثنية، ثم حني الجذع على الفخذ الأيمن للاستعداد للدفع.
  • الزحف: هنا يقوم اللاعب بمد القدم اليمنى للأعلى وللخلف بواسطة كعب القدم بحيث يكون المشط مرتفعاً عن الأرض، مع تمرجح القدم اليسرى بمدها للخلف وللأسفل بقوة والمشط للأسفل، ثم يندفع باتجاه خط المرمى.
  • الدفع: يستمر جسم اللاعب بالحركة مستمداً قوته الدافعة بالزحف، ثم يلف اللاعب جذعه بشكل تدريجي لمواجهة المرمى، بحيث يكون وزن الجسم موزعاً على القدمين مع ثنيهما قليلاً، ويستمر بالدوران بالجسم حتى يصبح مواجهاً للمرمى بشكل كامل، وهنا يتم دفع الكرة باتجاه مرمى الكرة.


الأخطاء الشائعه في رمي الجله

  • ارتكاز الكرة على راحة اليد بدلاً من ارتكازها على الأصابع، ممّا يؤخر بدفع الكرة.
  • عندما يكون المرفق منخفضاً بزاوية حادة أو ملتصقاً مع الجسم.
  • تطبيق عملية الحجل بدلاً من الانزلاق أو الزحف.
  • يكون الزحف لمسافات قصيرة جداً وذلك بسبب ضعف في الأصابع، وضعف أربطة مفاصل الركبة.