أين أجد الكالسيوم

أين أجد الكالسيوم

الكالسيوم

يعتبر الكالسيوم من العناصر الهامّة لصحة العظام والأسنان، وهو من أكثر المعادن الموجودة في جسم الإنسان، ويوجد معظم الكالسيوم في العظام والأسنان، وتتواجد كميّة بسيطة منه في العضلات والدم. وعنصر الكالسيوم من العناصرالهامّة لنمو وحركة العضلات، وهو مهم لعمل عضلة القلب وجهاز الدوران، ويساعد الغدد الصمّاء على تنظيم إفرازاتها من الهرمونات، ويحسّن من وظائف الإنزيمات المختلفة. وتعتبر العظام هي المخزّن الرئيسي للكالسيوم؛ فعندما تقلّ نسبة الكالسيوم في الغذاء، وتكون كميّته غير كافية فإنّ الجسم يستهلك النقص فيه من مخزون العظام، وعلى المدى البعيد يصاب الإنسان بمرض هشاشة العظام، وتعتبر النساء هنّ الأكثر عرضة للإصابة بمرض هشاشة العضام بسبب الحمل والولادات المتكرّرة، وفقدان كميّة من الكالسيوم أثناء الدورة الشهريّة.


مصادر الكالسيوم

  • الحليب ومشتقّات الألبان.
  • الخضار الورقيّة مثل: الملفوف، والبروكلي والقرنبيط.
  • بذور الصويا.
  • الأعشاب والطحالب البحريّة.
  • المكسّرات مثل: الجوز، واللوز.
  • عصائر الفاكهة الطبيعيّة.
  • الطحينة الّتي تصنع من حبوب السمسم الكاملة.


الوظائف الأساسيّة للكالسيوم

  • بناء العظام والأسنان.
  • نقل السيّال العصبي بين الخلايا العصبيّة.
  • عمل وسلامة العضلات.
  • يساعد الكالسيوم في تنظيم ضربات القلب.
  • يساعد في تغذية وبناء الخلايا.
  • يعتبر الكالسيوم من العناصر الهامّة في تخثر الدم.


أين يتم امتصاص الكالسيوم؟

تعمل الأمعاء الدقيقة على امتصاص الكالسيوم من الغذاء، وهناك العديد من العوامل التي تؤثّر في امتصاص الكالسيوم، منها: مدى حاجة الجسم للكالسيوم؛ ففي حالة الحمل تزداد نسبة امتصاص الكالسيوم بسبب حاجة الجسم الملحّة له، وتزداد نسبة امتصاص الكاليسوم أيضاً في حالة وجود ضغط على عمل ووظائف الأعضاء، وفي حالة النقص الشديد في عنصر الكالسيوم، وتزداد نسبة امتصاصه أيضاً في الجسم كلّما قلّت كميّته في الغذاء. تعتمد درجة امتصاص الكالسيوم على درجة حموضة الوسط الموجود فيه، فكلّما زادت نسبة الحموضة كانت كميّة الكالسيوم التي تمّ امتصاصها احسن وأفضل من مصادره الغذائيّة.


العوامل التي تؤثر في امتصاص الكالسيوم

  • فيتامين د: وهو من الفيتامينات التي تذوب في الدهون، وهو من العناصر الهامّة التي تؤثر في عمليّة امتصاص الكالسيوم، والمصدر الرئيسي لفيتامين د هو التعرّض لأشعّة الشمس وقت الصباح أو قبل غروب الشمس وأهم مصادر فيتامين د: الأسماك، والأعشاب البحريّة، وصفار البيض، والكبد. يعمل فيتامين د على تثبيت الكالسيوم على العظام، ويقوّي العظام والأسنان ويزيد صلابتها.
  • سكر اللاكتوز: يعمل سكر اللاكتوز على تنشيط امتصاص الكالسيوم عن طريق زيادة حموضة الأمعاء؛ لأنّ سكّر اللاكتوز لا يمتصّ سريعاً في الأمعاء ومع الوقت تحدث عمليّة التخمّر لسكر اللاكتوز، وتزيد عملية التخمر من تكاثر البكتيريا التي تتعايش بشكل طبيعي في الأمعاء، وتكون درجة الحموضة عندئذ ملائمة لامتصاص الكالسيوم، ويرتبط اللاكتوز مع الكالسيوم فيمنع ترسّبه، ويزيد من عملية الامتصاص. يساعد وجود البروتين في الغذاء على الامتصاص الجيّد للكالسيوم، والزّيادة في استهلاك البروتين تؤدّي إلى طرحه في البول.