تعريف ومعنى الحب

تعريف ومعنى الحب

 تعريف ومعنى الحـــــــــب



يعتبر الحب هو التجربة الوجودية العميقة التي تنتزع الإنسان من الوحدة القاسية والباردة لكي تقوم بتقديم حرارة الحياة المشتركة الدائفة.

كما تعتبر من التجارب الإنسانية المعقدة وهي الأخطر وهي أهم حدث يمر في حياة الإنسان لأنها تمس صميم شخصيته وجوهره ووجوده وهذا ما يجعله يشعر وكأنه إنسان ولد من جديد. وإن اجمل وافضل ما ينقل الإنسان للواحات الضائعة والطهارة والموسيقى والشعر حتى يستمتع بعذوبة هذه الذكريات الجميلة التي تاهت بين يده بهذا الروتين اليومي الفظيع وكأنها جنات من الجمال والبراءة والصفاء في وسط ما يسمى بصحراء الكذب والتصنيع والكبرياء

كما أن الحب يعتبر مثل البحر حين تكون على شاطئه ويقذفك بهذه الأمواج بكل كرم ويستدرجك بهذا اللون الصافي وبروعته اما عندما تلقي بنفسك بين أحضانه كي تالبحث عن درره فإنه يغدر بك ويقذف بك إلى أعماقه وأنت فاقد لهذا الاحساس الذي لا ينطق عن الهوى إنتعرف ما هو الشعور والاحساس الذي يتغلل في أعماقنا لأن الحب هو مرآة الإنسان التي تعكس ما بداخله من عمق ووصف وخيال. والحب هو ذلك الشعور الذي يجعل القلب يخفق ويجعل الحبيب يتألم لبعد حبيبه عنه فهو شعور بين اثنين لا يشعر به إلا من يشعر به فإنه يعتبر ذلك الشعور القوي الذي ينبع من القلب ذلك القلب الذي ينبض بالحنان.
إن من الصعب أن تختار من تُحب، لكن من الأصعب أن تنجح في كراهية من أحببت، وذلك لأن كراهية الحبيب تعني كراهية الذات التي أحبت الحبيب وغدت جزءا منه.

إن من السهل على من خانته تجربة حب سابقة أن يقع في الحب بسهولة، وذلك لان خيانة الحب تترك خلفها فراغا كبيرا في قلب المُحب يكون بحاجة لمن يملئه، وجرحا عميقا بحاجة ماسة لمن يُداويه. لكن من الصعب على الحبيب الجديد أن يملأ الفراغ وأن يداوي الجرح بالسرعة المطلوبة، وذلك لان فراغ الهجر وجرح الخيانة يتحولان بسرعة إلى ذاكرة تغوص في الأعماق بعيدا عن الواقع وتجعل من الصعب على الحبيب الجديد الوصول إليها والتغلب عليها.

إن الشعور بالحب هو شعور إنساني جميل، وذلك لأن الحب إحساس بالدفء بعيدا عن النار وحرارة الشمس الحارقة.. إنه شمس شتاء بارد تطل من شرفة بيت زجاجي، تبعث فيه الدفء على مدى لحظات حالمة لا تدوم طويلا. لكن الحب، كشمس الشتاء تماما، سرعان ما يتوارى خلف أسراب الضباب التي تكتنف الحياة وترفض أن تتركها وحالها، تعيش وهمها وحلمها دون إزعاج

إن فقدان القدرة على الحب، حب الآخر وليس حب الأشياء والأموال، هو شيء مخيف.. إنه حدث يخفض منزلة الإنسان كثيرا ويختصر إنسانيته ليصبح أقرب إلى الحيوان الذي يتحرك بناء على غريزة أنانية أو مدمرة أو انتقامية متأصلة فيه، وليس بناء على عواطف نابعة من القلب وجماليات يحلم بها العقل في نومه ويتخيلها في يقظته.
إن الوداع هو أصعب ما في الحب، لكن الأصعب هو فراق الحبيب دون وداع.