اغلاق

طريقة رجيم الماء والليمون

طريقة رجيم الماء والليمون

الرجيم

تتزايد مع دخول فصل الصيف معدّلات اتباع حميات غذائية من أجل الظهور بمظهر لائق يناسب أزياء ذلك الفصل، ويزداد الإقبال على النوادي الرياضيّة من الشباب والفتيات، ولكن هناك العديد من الأشخاص الّذين لا يتّسع وقتهم لممارسة التمارين الرياضية بانتظام وبشكل يومي، بالإضافة إلى وجودهم خارج المنزل بسبب العمل معظم أوقات اليوم؛ لذا فإنّ وجود بعض الطرق ووسائل من أجل إنقاص الوزن دون الحاجة إلى اتّباع حميات خاصة أو التشديد على إجراء تمارين يوميّة يعدّ من الأمور الهامّة لمثل هؤلاء الأشخاص، ورجيم الليمون من احسن وأفضل أنواع الرجيم التي يمكن اتّباعها في مثل تلك الحالات.


فوائد رجيم الليمون

يشتهر الليمون بفوائده المتعدّدة للجسم بشكلٍ عام، ويدخل في العديد من الطرق ووصفات التي تساهم في حماية البشرة وتجميلها وإعادة الصحّة للشعر والأظافر، هذا بالإضافة إلى فائدته في حرق الدهون؛ لذا فمن المتوقّع أن يكون اتباع رجيم الليمون والماء أكثر فائدة من مجرّد إنقاص الوزن، ولكن قبل البدء عليك الاحتراس من الحمضيّات التي تدخل إلى الجسم إذا كنت تمتلك معدةً حسّاسة، أو كنت تعاني من آلام في المعدة أو قرحة أو عدم انتظام في حركة القولون.


ويُفضّل قدر المستطاع أن تحتوي الوجبات الغذائيّة على كميات كبيرة من البروتين النباتي مع التقليل من الحلويات والدهون، مع زيادة عدد الوجبات اليوميّة من ثلاثة إلى خمس وجبات خفيفة. وبالطبع الإكثار من الحركة والمشي قدر الإمكان.


طريقة رجيم الماء والليمون

إنّ الهدف من رجيم الماء والليمون هو الاستفادة القصوى من مكوّنات الليمون؛ لذا ستكون اسهل طريقة تحضير و تصنيع العصير كالتالي:

  • احصلي على كيلو غراماً من الليمون الأصفر ذي الحبّات اللامعة والقشرة الخفيفة.
  • قومي بعصر الليمون في وعاء مع الاحتفاظ بالقشر.
  • بعد الانتهاء من العصر قومي بغلي كميّةٍ من الماء في إناء، وضعي قشر الليمون فيها، واتركيها لمدّة نصف ساعة، ثمّ تخلّصي من القشور، وأضيفي إلى الماء عصير الليمون المجهّز مسبقاً.
  • صبّي عصير الليمون والماء في زجاجات، وأحكمي إغلاقها واحتفظي بها في الثلّاجة.
  • استخدمي عصير الليمون المجهّز قبل كلّ وجبة بمدّة ربع ساعة، ويفضّل ألّا يكون محلّىً أو تتمّ تحليته أولاً بملعقة صغيرة من العسل الأبيض.


قد يضيف البعض إضافاتٍ أخرى إلى المزيج مثل: عصير البرتقال الطازج الذي تتمّ إضافته إلى المشروب قبل كلّ وجبة، أو يتمّ غلي الكمون، ثمّ يُضاف إلى قشر البرتقال ويصفّى الماء قبل أن يضاف إليه العصير. وعموماً يمكن إضافة هذا أو ذاك حسب قدرة كلّ شخص.