طريقة صنع ماء الورد في المنزل

طريقة صنع ماء الورد في المنزل

ماء الورد

ماء الورد هو سائل مركز مستخلص من بتلات الورود، ويتميّز برائحته الفواحة التي تنبعث من الزيوت العطريّة الموجودة فيه وفوائده العديدة للجسم والبشرة، ويستخدم ماء الورد في عدة مجالات منها الطبخ، والتجميل، والتطيُّب، وتعطير المنزل والأثاث، حيث يعتبر من المكونات الأساسية للحلويات والأطباق الشعبية في بلاد فارس والهند، كما كان يستخدم أيضاً في الأفراح والمناسبات لتعطير الضيوف والمدعويين كنوع من أنواع الترحيب و لتجهيز العروس وتعطير أمتعتها.


مازال ماء الورد يستخدم في العناية بالبشرة والشعر والجسم حتى وقتنا الحاضر، فقد ثبتت فوائده في تليين وترطيب البشرة وتأخير التجاعيد وعلامات و دلائل الشيخوخة.


طريقة صنع ماء الورد

تنتشر زجاجات ماء الورد الجاهز في محلات العطارة ومتاجر المواد الغذائية، وتختلف جودته على اختلاف أنواعه وطرق ووسائل تصنيعه، كما يمكن تحضير ماء الورد في المنزل باستخدام بتلات الورد الطبيعي الذي يتفتح في مواسم معينة، وذلك باتباع طرق وخطوات بسيطة وسهلة تضمن الحصول على ماء ورد مركّز.


المكونات

  • ورود طبيعية.
  • وعاء من السيراميك.
  • وعاء زجاجيّ.
  • مدقّ.


طريقة التحضير

  • يتم قطف الورود في وقت متأخر من الليل أو في الصباح الباكر، وذلك لضمان تفتح براعم الورود الجديدة وعدّم تعرضها لأشعة الشمس الحارقة التي تفقدها نضارتها وللحصول على احسن وأفضل أنواع الورود بالكمية المرغوبة.
  • تقسم الورود إلى قسمين متساويين، ثم تقطف بتلات القسم الأول من الورود، ويتم الاحتفاظ بالقسم الثاني حتى يحين وقت استخدامه.
  • توضع بتلات القسم الأول الورود في المدق وتدق جيداً لاستخراج الزيوت والعصارة الموجودة فيها.
  • تنقل البتلات المدقوقة إلى الوعاء المصنوع من السيراميك، ثم تغطى جيداً وتترك جانباً لمدة تتراوح بين ثلاث إلى أربع ساعات.
  • تقطف بتلات القسم الثاني من الورد وتوضع فوق البتلات المدقوقة في الوعاء المصنوع من السيراميك وتغطى جيداً.
  • يترك الوعاء جانباً لتتخمّر بتلات الورود لمدة أربع وعشرين ساعة على الأقل.
  • تنقل إلى وعاء زجاجي حراري وتوضع على نار هادئة.
  • تترك البتلات مع السوائل التي استخرجت منها أثناء الدق والتخمير لتغلي جميعها على نار هادئة، مع إزالة الرغوة التي تتشكل بفعل الفقاقيع بشكل مستمر.
  • بعد أن يتوقف ظهور الرغوة، ترفع عن النار وتصفى باستخدام قطعة نظيفة من القماش أو الشاش.
  • يعاد مستخلص ماء الورد إلى الوعاء الزجاجي، ثم يوضع تحت أشعة الشمس للمساعدة على إطلاق الزيوت العطرية وزيادة تركيز المستخلص وتعقيمه لحمايته من التعفن.
  • يعبأ مستخلص ماء الورد في زجاجة معقمة ومجفّفة جيداً ثم يحفظ في الثلاجة إلى حين الاستخدام.
  • يراعى تخفيف ماء الورد بالماء المقطر قبل استخدامه نظراً لتركيزه العالي، والذي يتضح من طريقة تحضيره الخالية من أي إضافة للسوائل.
  • يجب الابتعاد عن استخدام الأواني المعدنية أثناء تحضير وتخمير ماء الورد؛ وذلك بسبب تفاعل المعادن مع الزيوت التي تطلقها بتلات الورود مما يفسد العملية.