فوائد ماء الزهر للبشرة

فوائد ماء الزهر للبشرة

ماء الزهر

ماء الزهر هو عبارّة عن سائل شفاف يتم الحصول عليه من خلال تقطير أزهار بعض الحمضيات مثل أزهار شجر الليمون وأزهار شجر البرتقال، حيث يضفي نكهة رائعة عند إضافته على الأطعمة خاصّة بعض الحلويات، إلى جانب فوائده الكثيرة العائدة على البشرّة والتي سنتطرّق للحديث عنها تحديداً في هذا المقال، مع معرفة الفرق بينه وبين ماء الورد.


فوائد ماء الزهر على البشرّة

  • يعتبر ماء الزهر مفيد للبشرّة الحسّاسة وبشرّة الأطفال بالإضافة إلى البشرة الدهنية، كما ويعمل كمرطّب ومهدئ وقابض للبشرّة الجافة، حيث يتم رش القليل من رذاذ ماء الزهر على البشرة صباحاً للتخلّص من إفرازات الجلد الليليّة الطبيعيّة، وخلال المساء يساعد في إزالّة المكياج. بشكل مثالي.
  • يتم استعمال ماء الزهر كقابض لبشرة الوجه الحساسة بالإضافة إلى بشرة الجسم ككل، حيث إنّ استخدامه بشكل يومي على الجسم يساعد في الحصول على بشرّة صافيّة ومسامات نقيّة خالية من الشوائب، بالإضافة لكونه مهدئ للشرة الملتهبة.
  • استخدام ماء الزهر بشكل منتظم يحد من ظهور حب الشباب.
  • تستطيعين وضع ماء الزهر في ماء الاستحمام ممّا يساعد في الحصول على رائحة جسم منعشة ويعمل على الاسترخاء.
  • يمكن استخدام ماء الزهر وهو بارد من أجل حمايّة البشرة من ضرر أشعة الشمس القويّة، وذلك من خلال القيام بوضع قطعة من القطن في ماء الزهر، ومن ثمّ تدليك البشرة من خلالها بشكل خفيف ودائري، مع ترك ماء الزهر على البشرّة حتّى تمتصه بحيث يوضع قبل وبعد تعرّضك لأشعة الشمس.
  • يستعمل ماء الزهر في تفتيح البشرة، وذلك من خلال خلط مقدار ملعقة من ماء الزهر مع كوب من الماء، ومن ثمّ غسل الوجه به صباحاً قبل وضع مستحضرات التجميل.
  • يمكن استخدام ماء الزهر مع شرائح الخيار، ومن ثمّ وضع شرائح الخيار على بشرّة الوجه بحيث يعطي نضارة رائعة للبشرّة.
  • عند مزج ماء الزهر مع القليل من خل التفا يساعد على إزالّة الكل، وذلك عن طريق وضع الخليط على المنطقة المصابة بالكلف مرتين يومياً صباحاً ومساءً.
  • قومي بمزج ماء الزهر بالقليل من عصير الليمون، حيث إنّ ذلك يساعد في تهدئة حب الشباب ويعالج المسامات الواسعة بالإضاف إلى البشرّة الدهنية.


الفرق بين ماء الزهر وماء الورد

قد يخلط البعض بين ماء الورد وماء الزهر أو قد ينتابه الشعور بأنهما نفس الشيء، ولكنّ الصحيح أنهما يختلفان، حيث إنّ ماء الزهر يتم استخلاصه من أزهار الحمضيات من خلال قطف الأزهار ووضعها في وعاء خاص للتقطير مصنوع من النحاس وله إنبوب طويل يمر عبر خزان ماء يقوم بتبريد البخار في الأنبوب.


أمّا ماء الورد فيتم استخلاصه من أنواع الورد الأكثر جمالاً بالعالم مثل الورد الجوري، حيث إنه يحتوي على زيت وماء مقطّر، وطريقة تصنيعه قد تكون معقدّة نوعاً ما وتحتاج إلى وقت، كما ويتم استخدام ماء الورد في الكثير من الأمور الجماليّة فهو مفتح للبشرة ويخلصّك من التعب والإجهاد وتعب العين.