كيف سميت الكواكب بأسمائها الحالية

كيف سميت الكواكب بأسمائها الحالية

إن عالم الفضاء الخارجي عالم ساحر و جميل ، و مازال هناك الكثير من الغموض يلتف حول هذا العالم . يحاول العلماء بإستمرار إكتشاف أسرار هذا العالم ، فهم يطورون و يخترعون الأجهزة و الأدوات و يحدثونها ، و يكتشفون الوسائل و التقنيات و الطرق ووسائل التي يمكن أن تساعدهم على معرفة المزيد عن العالم الخارجي عالم الفضاء .


تعود تسمية معظم الكواكب إلى العصور الرومانية و اليونانية القديمة ، حيث كانوا يعتمدون في تسميتها على معتقادتهم و أساطيرهم فسموا هذه الكواكب على أسماء آلهتم ، و لذلك فإنَّ أسماء الكواكب تمثل الصفة المميزة و البارزة لذلك الكوكب . و نظراً لذلك رأت منظمة الإتحاد الفلكي الدولي International Astronomical Union - IAU ( و التي تم إنشاؤها عام 1919 ميلادي و التي تعنى بحماية و توثيق و تداول علم الفلك عالمياً و بالاعتماد على التعاون بين الدول في تداول المعلومات الفلكية بشكل علمي ) ، أن تعتمد على طرق ووسائل التسمية القديمة بما يتعلق بعلم الفلك . و فيما يلي أسماء الكواكب و سبب تسميتها .


أسماء الكواكب ( Planets ) و سبب تسمية كل منها :


  • عطارد ( Mercury ) : أطلق العرب على هذا الكوكب اسم عطارد ( من طارد أو مطرد ) أي الذي يسير بشكل متتابع أو الذي يجري بسرعة ، و ذلك لأنه يبدو و كأنَّه يجري ، و أما بالنسبة للرومان فقد أطلقوا عليه ( Mercury ) نسبة إلى إله التجارة لديهم .
  • الزهرة ( Venus ) : أطلق العرب على هذا الكوكب اسم الزهرة و التي تعني البياض و الحسن ، و ذلك لجمال هذا الكوكب و سطوعه لأنه يعكس كميات كبيرة من أشعة الشمس ، و اما الرومان أطلقوا عليه اسم ( Venus ) نسبة إلى إله الجمال و الحب .
  • الأرض ( Earth ) : و جاءت تسميته من اللغة الإنجليزية و الالمانية و غيرها ، و هي كتعرف ما هو واضح من إسمها تعني الأرض .
  • المريخ ( Mars ) : و بسبب لونه المائل للحمرة فقد أطلق عليه العرب اسم المريخ و هي مشتقة من كلمة أمرخ أي ذو البقع الحمراء ، و قد سماه الرومان ( Mars ) نسبة إلى إله الحرب و لذلك للونه الذي يشبه لون الدم .
  • المشتري ( Jupiter ) : سمي عند العرب بذلك لأنه يمضي أو يستشري في طريقه بدون إنكسار و هو أضخم و أكبر كواكب المجموعة الشمسية ، و أطلق عليه الرومان اسم ( Jupiter ) نسبة إلى إله السماء و البرق ، بينما أطلق عليه اليونانيون أو الإغريقيون القدماء اسم ( Zeus ) كونه من أكبر و أضخم الكواكب .
  • زحل ( Saturn ) : و هي مشتقة من كلمة زَحَل أي تباعد ، فهو سمي بذلك لكونه يبدو بعيداً في السماء ، و قد سماه الرومان ( Saturn ) و اليونان ( Cronos ) نسبة إلى آله الزراعة و الحصاد .
  • أورانوس ( Uranus ) : سمي نسبة إلى الإله اليوناني ( Uranus ) و هو إله السماء ، و يجدر بنا ذكر بأن هذا الكوكب لم يكن معروفاً لدى الحضارات القديمة .
  • نبتون ( Neptune ) : و لأن لون أزرق فقد سمي ( Neptune ) نسبة إلى إله الماء لدن الرومان .
  • بلوتو ( Pluto ) : نسبة إلى آله العالم السفلي لدى الرومان ( Pluto ) أو كتعرف ما هو معروف أيضاً بإسم ( Hades ) . و يجدر الذكر بأنه تم إعتبار بلوتو كوكباً قزماً لصغر حجمه .