حجم الارض بالنسبة للشمس

حجم الارض بالنسبة للشمس

لو أنَّ نظرتَ في ليلةٍ مقمرةٍ إلى السماءْ ، لشعرتَ بالدهشة والسحرْ فهذا الكون الممتدُ فوقنا ، يشبهُ قطعةَ قماشٍ مخملية سوداءْ ، وهذهِ التجوم المضيئة ، تشبهُ قطعَ الجواهر المتناثرة عليها ، ولطالما حاولنا في لحظةِ تأملٍ أنْ نُحصي النجوم ولكنَّنا فشلنا ، لأنها ببساطة كثيرةٌ جداً ، وأحجامها متفاوته ، ونحنُ بالكاد نرى النجوم البعيدة جدأً عن الأرض ، والتي يصل ضوءها إلينا على استحياء في دجى الليالي الحالكة ،لنتفكَّر في قدرة الله سبحانه وتعالى الذي فرشَ السماءَ نجوماً لامعة ، والتي بالرغم من ضوءها المشع إلَّا أنَّ القمر يتغلب عليها بضوءه و ذلك بسبب عامل البعد ، فبالرغم من انَّ النجوم أكبر حجماً وأشدُّ اضاءةً ، إلا أنَّ ضوء القمر هو الذي ينير الليل لانهُ قريبٌ جداً على الأرض مقارنة بالنجوم البعيدة ، وما يؤكد هذا الكلامْ ، أنْ القمر لا يستطيعُ أنْ يجابه ضوءَ اقربَ نجمٍ للأرض ، وهو الشمس ، فضوء القمر لا يضاهي بأي شكلٍ من الأشكال اشعاع الشمس النهاري الأبيض ، ولربما تبدو لنا الشمس ، صغيرة الحجم عندما نراها في بعض الأوقات ، مع أنها اصغر من حجم الأرض ، ونتسائلُ أحياناً كثرة ، تعرف ما هو حجم الأرض بالنسبة لحجم الشمس !؟ وفي هذا المقال ساوضح النسبة بعد شرح بسيط عن الأرض والشمس .

1- الشمس :_ هذا الجرم السماوي الاصفر ، هو سر حياتنا على سطح الأرض ، وهو أقرب النجوم إلى الأرض ، وهو مركز النظام الشمسي ، ويبلغ قطر الشمس 1،392،684 كيلومتر ، وكتلة تساوي 2×10 ^30 كيلوغرام ، يشكل الهيدروجين ثلاث أرباع مكونات الشمس ، والبقية معظمها عنصر الهيليوم ، وهناك عناصر أخرى مثل الأكسجين والكربون والنيون والحديد وغيرها ، وتبعد عن الأرض مسافة تقريبية تقدر ب 149.6 مليون كم . وفي الحقيقة لا تشكل الشمس كتله مادية ، لأنها تتكون من مجموعة من الغازات الملتهبة ، ولذلك لا يوجد لها حدود واضحة كالكواكب الصخرية ، وتتكون الطاقة الشمسية من أشعة ضوئية وحرارية واشعاعات غير منظورة وهي (الأشعة الفوق بنفسجية ، وتحت الحمراء ، واشعة X ، واشعة غاما ، والأشعة الهيرتزية ) .

2- الأرض :- هي ثالث كوكب من حيث البعد عن الشمس ، بعد عطارد والزهرة ، وتبعد عنها نحو 150 مليون كيلومتر ، وقد تكونت منذ 4.54 مليار سنة تقريباً ، وهيَ الكوكب الوحيد المعروف بوجود حياه على سطحه ، وتتميز الأرض بوجود الغلاف الجوي ، الذي يغلف القشرة الحيوية ، التي تضم فيما بينها النباتات ، والحيوانات ، والانسان ، وقد اعتقد قديما أنَّ الأرض هي مركز الكون ، وتدور الأرض حول الشمس في مدار دائري وهذا جعل درجات الحراره عليه ، متوسطة ، ليست بالباردة جدا ، ولا الحارة جداً ، مما يساعد على بقاء الكائنات الحيه

ما نسبة حجم الأرض إلى حجم الشمس

- يبلغ حجم الشمس 1.412×1018 كم 3 - بينما يبلغ حجم الأرض 1.08321×1012 كم3 - أي أنَّ حجم الشمسيساوي 1،300،000 × الأرض - وبذلك تتسع الشمس لحوالى مليون وثلث كرة أرضية ... فسبحان الله الذي خلق لنا الشمس لتمدنا بالنور والدفء ، ولو أنَّ الانسان تفكر لوجدَ نفسهُ صغيراً جداً في هذا الكون الشاسع ، ولكنَّ اللهَ ميزهُ دونِ كلِّ شيء بالعقل وسخر الكون بحجمه له .