خفقان القلب اسبابه وعلاجه

خفقان القلب اسبابه وعلاجه

القلب في جسم الإنسان هي العضلة الكبيرة المتأصلة في الجانب الايسر من الصدر ، حماها الله بالقفص الصدري لأنها الوحيدة المسؤولة عن بقاء الإنسان في هيئته الطبيعية ، فالقلب إن توقف يعني أن الحياة توقفت ولا سبيل للعودة إليها مهما تقدم العلم ، فبتوقف القلب تتوقف الحياة ، وتصبح معدومة بالنسبة لصاحبها ، كلنا يعرف أن هذه العضلة جعلها الله لا إرادية لكي يحرسها سبحانه ، فسهو الإنسان عنها لا يسبب لها أي ضرر ما دام هو ليس له أي سلطة عليها .


ومن أهم المشكلات التي ترهق صاحبها ، وتؤرق نومه ، هو عدم قدرته على التعامل مع هذه العضلة بالشكل السليم ، فالإرهاق المتكرر ، والشعور بالتعب يؤذيها بشكل كبير ، وإن كنت لا تعلم ، فعليك أن تبدأ من اليوم بالحفاظ على صحتك .


فائدة القلب :

وللقلب فائدة عظيمة ، لا يمكن الانشغال عنها ، وهي أنها المسؤولة عن ضخ الدم إلى جميع أنحاء الجسم ، كما أن الأوردة تتصل بها بشكل مباشر ، ليبقى الجسم متنعماً بحياة كريمة ، وأي مشكلة قد تصيبها ، سيصبح الجسم كله رماد ، و لن ينفعك أي تدخل جراحي بعدها بأي حال من الأحوال .


ومن أهم المشكلات التي تصيب الانسان في ناحية القلب ، هي كثرة الاضطرابات الناتجة عن الأفعال اليومية ، والتي نسميها في الوقت الحالي بخفقان القلب ، الذي قد يسبب الجلطة فيما بعد في حال كانت هناك مشكلة وقد اهملت لفترات طويلة ، وهنا كان لا بد من الوقوف على أهم الما هى اسباب التي تؤدي إلى خفقان القلب ، وهي كالتالي :

  • الشعور بالتعب الشديد أو الارهاق، وهذا أول العوامل التي تسبب حدوث التشنجات ، والخفقان المستمر ، فالمجهود الكبير قد يسبب مشكلات كبيرة ، ولا تستطيع فيما بعد التوصل إلى حل بالنسبة لها ، كما أنها قد تصل إلى الشلل التام بعد ذلك .
  • الشرب المتكرر للكحول التدخين يعمل على تدمير الأوعية الدموية ، ويسبب ضموراً في عضلات القلب من الناحية التقنية ، ويجعل القلب يعمل بأقل من قدرته الانتاجية خلال اليوم ، وسيصعب عليك بعد ذلك التعامل مع أي مشكلة صحية في اى منطقة من الجسم ، لأن جسمك سيصاب بالأمراض بشكل عام ، ولن تستطيع تحديد السبب الرئيس وراء هذه الأزمة الصحية .
  • الرياضة تساعدك في الحفاظ على صحة جسمك بشكل كبير ، لأنها تخفف من قدرة الجسم على استقبال الأمراض ، وتقوي عضلة القلب التي سيكون بمقدورها من وقت لآخر الحصول على كميات الأكسجين الكبيرة التي يحتاجها الجسم للقيام بالأمور الحياتية بالشكل المطلوب ، وفي وقت قصير .