طريقة تنظيم ضغط الدم

طريقة تنظيم ضغط الدم

إن نمط الحياة يلعب دوراً هاماً في علاج و دواء ارتفاع ضغط الدم ، إذا كنت تتحكم بنجاح بضغط الدم مع إتباع أسلوب حياة صحي، قد تتجنب أو تأخر الحاجة إلى الأدوية ، وهنا بعض الإجرءات لتغيير نمط الحياة التي يمكن أن تساعدك في خفض ضغط الدم والحفاظ عليه بحالة مستقرة .


1. فقدان الوزن الزائد ومراقبة محيط الخصر لديك


ضغط الدم غالباً ما يزداد مع زيادة الوزن ، يمكن أن يخسر بعد 10 باوند (4.5 كجم) تساعد على تقليل ضغط الدم. ،بشكل عام، كلما خسرت الوزن كلما ساعد ذلك على إانخفاض ضغط الدم ، كما أن فقدان الوزن أيضاً يعمل على جعل أدوية ضغط الدم تأخذ تأثيراً أكثر فعالية ، و يمكنك أنت وطبيبك تحديد الوزن الذي تستهدفه، وتحديد احسن وأفضل طريقة لتحقيق ذلك.

إلى جانب تحديد الوزن ، يجب عليك أيضا إبقاء العين على محيط الخصر لديك ،حيث أن حمل الكثير من الوزن حول الخصر تضعك في خطر أكبر لإرتفاع ضغط الدم ، بشكل عام:


  • الرجال معرضون للخطر إذا كان قياس الخصر أكبر من 40 بوصة (102 سم أو سم).
  • النساء في خطر إذاكان قياس الخصر أكبر من 35 بوصة (89 سم).
  • الرجال الآسيويين في خطر إذا كان قياس الخصر أكبر من 36 بوصة (91 سم).
  • النساء الآسيويات في خطر إذا كان قياس الخصر أكبر من 32 بوصة (81 سم).


2. ممارسة الرياضة بإنتظام


ممارسة النشاط البدني بإنتظام - على الأقل 30 إلى 60 دقيقة لمعظم أيام الأسبوع ، حيث يمكن أن تخفض ضغط الدم عن طريقذلك، وكما أنها لا تستغرق وقتاً طويلاً لرؤية الفرق ، فممارسة النشاط ، وزيادة مستوى التمرين تستطيع خفض ضغط الدم الخاص بك في غضون بضعة أسابيع.

إذا كان لديك الضغط الانقباضي بين 120 و 139، أو الضغط الانبساطي بين 80 و 89 – فإن ممارسة الرياضة يمكن أن تساعدك على تجنب إرتفاع ضغط الدم ، إذا كان لديك ارتفاع ضغط الدم، فيمكن لممارسة النشاط البدني بإنتظام أن تحافظ على تخفض ضغط الدم إلى مستويات أكثر أمانا.


التحدث مع طبيبك حول وضع برنامج التمارين الرياضية ، طبيبك يمكن أن يساعد في تحديد ما إذا كنت بحاجة إلى أي قيود متعلقة بممارسة الرياضة ، حتى النشاط المعتدل لمدة 10 دقائق في كل مرة، مثل المشي والتدريب يمكن لها أن تساعد.

ولكن تجنب أن تكون مثل "محارب نهاية الأسبوع" ، في محاولة القيام بجميع التمرين في يوم عطلة نهاية الأسبوع لتعويض الخمول أيام الأسبوع فهذه ليست بالإستراتيجية الجيدة ، تلك الرشاقة النارية لمفاجئة من النشاط يمكن أن تشكل في الواقع خطراً.