حكم وأمثال شعبية

حكم وأمثال شعبية

حكم وأمثال شعبية

أولا: في بداية هذا الموضوع نطرح سؤالا مفاده ما هو الفرق بين الحكمة والمثل ؟ الحكمة في اللغة تعني وضع الشيئ في موضعه ومحله ؛أي أنها صواب الرأي وسداده أما في عرفنا: فهي تعني الرشيد من الفعل أو القول وصاحبها يستخدم عقله في كل شيئ ويسمى صاحبها حكيما أو عاقلا

و المثل لغة : هو الشبه أي شبيه الشيئ .أما في الصطلاح أو العرف فهو قول موجز يحكى لتشبيه لتشبيه حال أو واقعة كتشبيهك شيئا تراه بشئ رأيته سابقا وأما هو الفرق بينهما :أن أيشخص يمكنه الإتيان بمث بلا تخصيص . وأما الحكمة فيأتي بها شخص مر بتجربة أو أصاب الحق بالظن .وعادة ما تكون للنصح والإرشاد أو التذكير.

ونبدأ الآن بسرد بعض الأمثال من عدة دول عربية :

أمثال من فلسطين:

جوا الدار قردة وبرا الدار وردة

ان غاب القط العب يا فار

في قلبي صدى ما بحبش حدى

بتحط في عبها وبتف من فمها

وين ذانك يا اجحا

الطويل في السما نجمة والقصير في الارض فجلة

طب الجرة على شفتها بتطلع البنت لعمتها

شحاد وبتشرط

رضينا بالبين والبين ما رضي فينا

صار للشرشوحة مرجوحة وصارت تحلف بالطلاق

القرد بعين امو غزال

تحت السواهي دواهي

ايش صبرك عالمر قال الامر منو

الجيزة قسمة ونصيب

ان خليت بليت

بوس الايادي ضحك عاللحى

طنجرة ولقيت غطاها

ان ماخربت مابتعمر

الجار قبل الدار

الديك الفصيح من البيضة بيصيح

النهار الو عينين

لاتشكيلي لابكيلك

المنحوس منحوس ولو علقو على راسو فانوس

الريحة ولا العدم

أمثال جزائرية:

-سيدي مليح زاده الهوى و الريح

-غير الجبال اللي ما تتلاقاش

ما يحس بالجمرة غير اللي كواته

كول واش يعجبك ولبس مايعجب الناس

لتلقاه راكب فوق خشبة قولو امبارك الفرس بمعنى لا تدخل في ما لا يعنبيك


أمثال مصرية

افتكر لك إيه يا بصلة وكل عضة بدمعة

امشي في جنازة ولا تمشي في جوازة

اللي تكره وشه يحوجك الزمان لقفاه

اللي تتغير محبته تتغير مخدته

يا مآمنة للرجال يا مآمنة للمية في الغربال


ومن الحكم العربية القديمة والتي لا زالت متداولة بين الناس الآتي:

من شابه أباه فما ظلم

كل فتاة بأبيها معجبة

ما كل ما يتمنى المرء يدركه تجري الرياح بما لا تشتهي السفن

حتى الأمثال الشعبية التي جري على الأسن الناس باللهجات العامية لاتخلو من الحكم كذلك كقولهم في فلسطين

رافق المسعد تسعد رافق الغراب يدلك عالخراب

وبعد سرد هذه الأمثال نجد أن كل الدول العربية لا تخلو أمثالها من التشابه مع دولة أخرى فهي في النهاية تعطيك نفس المعنى وكل منهم يقولها بلسانه الخاص ولهجته التي تخصه.