طريقة كيف أعلم ابني الألوان

طريقة كيف أعلم ابني الألوان

طريقة كيف أعلم ابني الألوان

إن تعلم الأطفال للمصطلحات والمسميات يبدأ أول الأمر من خلال الأسرة، ومن ثم يأتي دور رياض الأطفال والمدارس في إكمال هذا الدور، ومن ضمن تلك المسميات التي يسعى الأهل لتعليمها لأبنائهم هي أسماء الألوان، ونحن في هذه المقالة بصدد تقديم أهم الطرق ووسائل والآليات التي يمكن اتباعها من أجل تسهيل مهمة الأهل في تعليهم أبنائهم للألوان، وسنتوجه في خطابنا للأمهات، ولكن هذا لا يعني أن هذه المهمة والمسؤولية تقتصر على الأمهات فحسب، فالتربية عملية تشاركية بين الأم والأب، ولكننا هنا أخذنا بعين الاعتبار أن الأمهات يقضين وقتا أطول مع أبنائهن بشكل إجمالي.


أهم آليات تعليم الألوان للأبناء

  • علمي أبناءك أول الأمر الألوان الأساسية المتمثلة بالأحمر، والأزرق، والأصفر، والطريقة تقوم على أن نتفق أن كل لون سيأخذ أسبوعا لتعلمه وإجراء تطبيقات وأنشطة مع الطفل بغرض تعليم الطفل اللون بشكل مكثف.
  • اشتري لطفلك ملابس باللون الذي نويت تعليمه إياه في هذا الأسبوع، على سبيل المثال إن أردت تعليمه اللون الأزرق فاشتري له قميصا أزرق أو قبعة زرقاء، وسيكون جميلا لو صحبته معك أثناء شراء هذه الحاجيات.
  • أحضري أصابع من معجون الصلصال "الملتينة"، بحيث تكون باللون الذي تودين تعليمه للطفل، كما يمكنك استخدامها لمساعدة ابنك في عمل الأشكال الجميلة التي تعبر عن بعض الأشياء المألوفة لديه، كاستخدامك للون الأحمر في صنع شكل تفاحة.
  • أحضري مجموعة من السلال، بحيث تكون كل سلة بأحد الألوان التي علمتها للطفل، ومن ثم أحضري مجموعة من البالونات التي تأخذ نفس ألوان السلال، ومن ثم انفخي البالونات، واجعلي طفلك يصنف البالونات ويفرزها، لتوضع البالونات ذات اللون الواحد في السلة التي تحمل نفس اللون، وسيكون من الممتع اللعب مع الطفل في هذه البالونات قبل أن يتم تصنيفها.
  • أحضري مجموعة من الأوراق الملونة، ومن ثم ارسمي عليها عددا من الدوائر، بحيث تعطين طفلك مجموعة من الحلويات البسيطة، لتأخذ كل قطعة أحد ألوان مجموعة الأوراق، واطلبي منه وضع كل قطعة في الدائرة ذات اللون المطابق لقطعة الحلوى، مع حرصك أن تسمعي منه نطق اللون الصحيح الجاري الحديث عنه، وستكون مكافأته بأكله للحلويات إذا ما أدى المطلوب منه بشكل صحيح.
  • استعملي قطع التركيب " الليجو" بحيث تطلبين من الطفل إحضار قطع الليجو التي تحمل لونا معينا ومن ثم اطلبي منه تركيبها، وساعديه في بناء شكل معين، بحيث تجمعين بين المتعة والفائدة من خلال تأدية هذا النشاط.