أكبر ثعبان في العالم

أكبر ثعبان في العالم

الثعابين

الأفاعي أو الثعابين هي حيواناتٌ من مجموعة الزواحف تفتقر إلى جُفون العين والآذان، وتمتاز بأجسادها النحيلة والطويلة المُغطَّاة بالحراشف، وبُقدرة بعض أنواعها على تسميم فرائسها أو شلِّ حركتها عن طريق لدغها بأنيابها. تعيش الأفاعي في جميع قارات الأرض ما عدا أنتاركتيكا المُتجمِّدة، وذلك فضلاً عن أنَّ أفاعي الماء مُنتشرة في أنحاءٍ واسعة من المُحيط الهندي والمحيط الهادئ، وبالتالي فإنَّ هذه الكائنات تقطن مساحات شاسعة جداً من الأرض. حتى الآن، وَثَّق العلماء حوالي 3,500 نوع مختلف من الثعابين في مُختلف أنحاء العالم،[?] ممَّا يجعلها واحدةً من أكثر مجموعات الزواحف تنوُّعاً، إلا أنَّ هذه الأنواع تتفاوت جداً في أشكالها وخصائصها وأحجامها، فمنها أفعى الخيط التي لا يتجاوز طولها عشرة سنتيمترات، ومنها أفاعي الأناكوندا والبايثون العملاقة.


تتغذى الثعابين على أنواعٍ مختلفةٍ من الكائنات، منها بعض الحشرات كالنمل الأبيض، ومنها الحيوانات القارضة الصَّغير كالفئران، فضلاً عن طرائد أكبر، مثل الضفادع والزواحف والطيور والغزلان الصَّغيرة. عندما تصطاد الأفعى ضحيَّة ما فهي تبتلعها كاملة، ثم تهضمها ببُطءٍ داخل جسمها. تصطاد الأفاعي بعد حُلول الظلام في أغلب الأحوال، وهي لا تحتاج للتغذي كثيراً، خُصوصاً الأنواع الكبيرة منها، حيث يُمكن لبعض الأفاعي مثل الأناكوندا والبايثون أن تعيش لسنةٍ كاملة دون غذاء. من الشائع رؤية الأفاعي في بعض الفيديوهات أو الصور وهي تُخرج لسانها من فمها بصُورةٍ متُكرِّرة، وهذه العادة ليست عديمة الغاية، وإنَّما الهدف منها شمُّ الهواء بحثاً عن طريدة. تُغيِّر الأفاعي جلدها بصورةٍ متكرِّرة، تتراوح عادة من ثلاث إلى ست مرَّاتٍ في العام الواحد. تتكاثر جميع الأفاعي بوضع البيوض، لكن وفي العديد من الأنواع، تفقس هذه البيوض داخل جسد الأفعى الأم قبل الولادة، ولذلك تبدو وكأنَّها تولد صغاراً أحياء مباشرة.[?]


أكبر أنواع الثعابين في العالم

تنتمي مُعظم أنواع الأفاعي العملاقة في العالم إلى فصيلتي الأناكوندا والبُوَا، وهي تمتاز بكونها جميعاً أفاعي عاصرةً، لا سامَّة. فعوضاً عن طريقة الحقن بالسمِّ التقليديَّة التي يُمكن أن تتخيَّل أن الثعابين تلجأ إليها لقتل ضحاياها، فإنَّ الأفاعي ضخمة الحجم عادةً ما تفتقر إلى خاصيَّة إفراز السمِّ تماماً، فهي تعتمد في الصيد على الالتفاف حول طرائدها بجسدها الطويل، وعصرها بعضلاتها القويَّة حتى الاختناق، حيث تبدأ بالانقضاض على الفريسة والإمساك بها بفمها ثمَّ سحبها إلى القُرب منها لتلفَّ عليها بجسدها، أو لو كانت الفريسة ضخمةً جداً فستبادر بالإمساك بها والزحف نحوَها للالتفاف حولها وتنتظرها حتى تموت،[?] حيث تستطيع الأفاعي العاصرة اصطياد فرائس ضخمةً جداً بهذه الطريقة، بما فيها الجواميس والتماسيح، وهي تبتلع جميع فرائسها كاملةً دون مضغ أو تقطيع، حيث تكتفي بهضم جسد الضحيَّة الكامل داخل أمعائها.[?]


أثقل نوع من الثعبان في العالم

يُمكن أن يختلف قياس أكبر أفعى حسب الطول أو الوزن أو الحجم، لكن بشكلٍ عام تُعتبر أفعى الأناكوندا الخضراء أثقل ثعبانٍ في العالم. تعيش هذه الأفعى غير السامَّة في أدغال أمريكا الجنوبية، حيث تسكنُ في البيئات المُجاورة للمستنقعات أو تيَّارات المياه بطيئة الحركة، وهي غالباً ما تتواجد حول غابات الأمازون المطيرة. ومع أنَّها تتحرَّك بشيءٍ من البُطء على اليابسة، إلا أنَّها سريعة جداً في المياه، وهي عادةً ما تقبع ساكنةً تماماً ومُستغلَّة تمويهها بلونها الأخضر الباهت، لتنتظر اقتراب طريدة غافلة وتنقضَّ عليها؛ إذ تتغذَّى على فئةٍ واسعة من الحيوانات الكبيرة، التي تشمل السلاحف، والطيور، والخنازير، والغزلان، وتماسيح الكايْمَن، وحتى سنوريَّات اليغور (وهي من أقارب النُّمور). من المُحتمل أن يتجاوز طول الأناكوندا الخضراء 8.8 أمتار، وأن يزيد وزنها عن 227 كيلوغراماً، كما وقد يتعدَّى قُطر جسدها 30 سنتيمتراً. ورُغم أنَّ أفعى البايثون الآسيويَّة قد تصل أطوالاً أكبر بقليلٍ من الأناكوندا، إلا أنَّها لا يُمكن أن تضاهيها على صعيد الوزن، حيث تستطيع الأناكوندا أن تصل أكثر من ضعفي وزن البايثون بفضل جسدها السَّميك والضَّخم.[?]


أطول نوع من الثعبان في العالم

من جهة أخرى، تعتبر أفعى البايثون الشبكيَّة أطول ثعبانٍ على الأرض، وهي أفعى كبيرةٌ جداً تتميَّز بجسدها ذي الألوان الزاهية والجذَّابة، تعيش في مناطق واسعة من جنوب شرقي آسيا، تمتدُّ من الهند إلى فيتنام وإندونيسيا، ورغم أنها قد تبدو أفعى مُخيفة جداً، إلا أنَّ اقتناءها كحيوانٍ أليف شديد الذكاء وسهل الاعتناء أصبح منتشراً في بُلدان مختلفة، خصوصاً في ماليزيا وإندونيسيا.[?]


بصورةٍ عامة، يتراوح طول الأفعى البالغة من البايثون الشبكي من 3 إلى 6.5 أمتار، وهي تعيش فترةً لا تقلُّ عن 15 إلى 20 عاماً، وقد تبلغ خمسةً وعشرين أو ثلاثين سنةً في الأسر. تأكل هذه الأفاعي مرَّة واحدةً في الأسبوع تقريباً،[?] وتستهدف طرائد مُختلفة، منها الأرانب والقرود، ويُمكن أن تصطاد أشياء أكبر مثل الخنازير البريَّة والغزلان الصَّغيرة. على عكس أفاعي الأناكوندا التي تلدُ صغاراً حيَّة، لا يفقس بيض البايثون داخل جسدها، وإنَّما تضعه على الأرض، وتستمرُّ بحضانته ورعايته حتى يفقس.[?]


أكبر طولٍ مُسجَّل لأفعى بايثون حتى الآن هو حوالي 10 أمتار، إلا أنَّ هذا التسجيل ليس مُوثَّقاً جيداً، وقد يكون غير دقيق.[?] في المرتبة الثانية، يأتي تسجيل موثوقٌ إلى حدٍّ ما لأفعى باسم "سامانثا" كانت تعيش في حديقة حيوانات برونكس بمدينة نيويورك، وماتت في الأسر في شهر أكتوبر سنة 2002، وعند موتها، كان يبلغ طولها 7.9 أمتار ووزنها 125 كيلوغراماً.[?] بهذه الأرقام تُعتَبر أفعى البايثون الشبكيَّة النوع الأطول من الثعابين في العالم، ومع أنَّها ليست الأثقل، إلا أنَّها - بصورةٍ عامة - تُعتَبر أيضاً ثالث أثقل أفعى على وجه الأرض.


المراجع

  • ^ أ ب "Snake Species List"، The Reptile Database، Retrieved 08-05-2016.
  • ? "BASIC FACTS ABOUT SNAKES"، Defenders of Wildlife، اطّلع عليه بتاريخ 14-05-2016.
  • ? Richard Gray (28-04-2015)، "Reptile DEATH match: X-rays reveal a Burmese python devouring an alligator whole"، Daily Mail، Retrieved 08-05-2016.
  • ? John Tameisia، "Green Anaconda"، National Georgaphic، Retrieved 08-05-2016.
  • ^ أ ب JAY BREWER، "Reticulated Python Care Sheet"، Reptiles Magazine، Retrieved 08-05-2016.
  • ? "Reticulated Python"، The Animal Spot، Retrieved 08-05-2016.
  • ? Barker, David G.; Barten, Stephen L.; Ehrsam, Jonas P.; Daddono, Louis , "The Corrected Lengths of Two Well-known Giant Pythons and the Establishment of a new Maximum Length Record for Burmese Pythons, Python bivittatus"، Bull. Chicago Herp. Soc.، Retrieved 08-05-2016.
  • ? John C. Murphy، "The Reticulated Python"، Giant Constricting Snakes Natural History، Retrieved 08-05-2016.