أكبر الدول مساحة

أكبر الدول مساحة

أكبر الدول مساحة

تتعدد مساحات الدول حول العالم فمنها دول مساحتها صغيرة ومنها دول كبيرة، كدولة روسيا التي تُعتبر أكبر الدول مساحة بين جميع أنحاء العالم، حيث بلغت مساحتها 17.075.400 كيلومتر مربع بما يُعادل ثمن مساحة الأرض المأهولة في السكان بالعالم أجمع.


روسيا

دولة روسيا تُعرف رسمياً باسم روسيا الاتحادية، وتقع بشمال قارة آسيا امتداداً إلى قارة أوروبا بمحاذاة كل من الصين، ومنغوليا، وكوريا الشمالية، وأوكرانيا، وفنلندا، وبولندا وغيرها من الدول.


سُكان روسيا

يبلغ عدد سكان روسيا قرابة الـ 143 مليون نسمة حسب إحصائية أجريت بعام 2010 ميلادي، وينتمي سكان البلاد لمائة وستين مجموعة عرقية أكثرهم من السكان الأصليين التي بلغت نسبتهم حوالي الـ 79.8%، وتعتبر الكثافة السكانية للبلاد منخفضة بسبب اتساع مساحتها ويستقر أغلب السكان في المناطق الروسية الواقعة في القارة الأوروبية.


اللغة الرسمية في روسيا

تُعتبر اللغة الروسية هي اللغة الرسمية للبلاد مع وجود 100 لغة أخرى يتحدث بها بعض السكان، أما الديانة المنتشرة بين السكان بكثرة فهي الديانة المسيحية الأرثوذكسية، بالإضافة للديانة الإسلامية واليهودية والبوذية.


تاريخ روسيا

مرت على روسيا العديد من الحضارات البشرية كان أولها قبل 35 ألف سنة، حيث وجدت مجموعة من العظام البشرية بالقرب من ضفاف نهر الدون، كما تم العثور على بقايا للحضارات القديمة كحضارة سيثيا، واكرايم، وإيباتوفو، وبعد ذلك مرت الحضارات الكثيرة على الدولة كالحضارة السلافية، والبيزنطية.


مناخ روسيا

يُعتبر مناخ روسيا مناخاً بارداً جداً، حيث إنّ الثلج يُغطي معظم أراضيها خلال أشهر السنة، فإقليم موسكو يبقى مُغطىً بالثلج لمدة خمسة شهور سنوياً، أما في أقصى شمال البلاد فيُغطي الثلج أراضيها لمدة ثمانية أشهر، وتتراوح درجات الحرارة في فصل الشتاء بالبلاد من 0 إلى -50، أما في فصل الصيف فتتراوح بين 1 إلى 25 درجة مئوية.


اقتصاد روسيا

يُصنف الاقتصاد الروسي بالقوي و يعتمد على تصدير المواد الخام من النفط والغاز الطبيعي، إضافة لبيع الأسلحة والمعدات الحربية بكثرة للدول الأخرى، ذلك جعلها تُعد من أكبر عشر دول اقتصادية في العالم، ويحدث بين كل حين وآخر مشكلات اقتصادية في البلاد إلا أنها تستطيع حل مشاكلها والعودة أقوى مما كانت عليه.


السياحة في روسيا

تجذب دولة روسيا الآلاف من السياح إليها سنوياً، فهي تحتوي على العديد من الأماكن التراثية القديمة، وتوجد بها الغابات الخضراء الكثيفة التي تقع على الجبال الشاهقة كغابات سيبيريا، كما أنّ الدولة طورت السياحة الداخلية بقدرات كبيرة فأقامت الفنادق والمنتجعات والعديد من القرى السياحية.