فوائد فاكهة الأفوكادو

فوائد فاكهة الأفوكادو

الأفوكادو

هي نباتات من فصيلة الغاريّات وشجرتها وثمارها خضراء اللون، وهي ذات أوراق وزهرات صغيرة، ولون زهرتها أخضر مصفرّ، وتشتهر بزراعة الأفوكادو أمريكا الاستوائيّة، وهي من الثمار المكسيكيّة في الأصل. يكثر استخدام الأفوكادو في أمريكا الوسطى، وتعدّ غذاءً أساسياً فيها، وذلك لاحتوائها على كميّة من الزيت، ولها قيمة غذائية عالية لاحتوائها على الفيتامينات المهمّة.


ويمكن تحضير أشهى المأكولات عن طريق إدخال هذه الفاكهة في الأطباق، واستبدال اللحوم بهذه الثمرة والتي تعدّ عنصراً أساسيّاً في الأطباق النباتية، وثمرة الأفوكادو هي من أهمّ الأطعمة في الكون، وهي صحيّة للغاية، وتعمل على الوقاية من عدّة أمراض.


يُذكر دائماً ويُعرف بأنّ للأفوكادو فوائد كبيرة وكثيرة لا تعدّ ولا تحصى، وسنذكر هذه الفوائد في هذا المقال، وهي بالفعل من الثمار الغنيّة والمفيدة، والتي تعتبر هامّةً في الكثير من الاستعمالات المتعدّدة؛ فثمرة الأفوكادو ليست مجرد ثمار نقوم بتناولها فقط، بل يستفاد من هذه الثمرة في دخولها في الكثير من العلاجات ومستحضرات التجميل، وإضافتها لبعض أنواع المأكولات والسلطات، كما أنّ هذه الثمرة تزيّن الأطباق وتضفي الجمال عليها، وللعلم بأنّ الطبق الذي يحتوي على الأفوكادو له قيمٌ غذائيّة هائلة.


فوائد الأفوكادو

  • الأفوكادو يحتوي على البوتاسيوم، ويعدّ أهم مصدر له، وهو يعمل على ضبط مستوى الدم والسيطرة عليه.
  • يعمل الأفوكادو كمنظّم لمستوى السكر في الدم، وذلك لاحتوائه على الدهون الأحادية غير المشبعة، والّتي تعمل على تنظيم مستوى السكر في الدم وإبقائه ثابتاً، وهي أيضاً تحتوي على الألياف القابلة للذوبان.
  • التقليل من أخطار السكتات الدماغية والإصابة بها لاحتواء الأفوكادو على حامض الفوليك.
  • يعمل على الوقاية من سرطان الثدي لوجود حمض الأوليك في الأفوكادو، كما يحمي الأفوكادو ويمنع نموّ سرطان البروستاتا.
  • يستخدم كعلاج و دواء فعّال للقضاء على رائحة الفم الكريهة، ويستعمل كغسول للفم، كما أنّه يعمل على تطهير الأمعاء.
  • يمتصّ المواد الغذائية عند تناوله مع أنواع من السلطات.
  • علاج و دواء فعّال للصدفية، ويستخدم زيت الأفوكادو في تركيب بعض مستحضرات التجميل للعناية بالبشرة، ويزيد من نعومتها ولمعانها.
  • يعزّز صحة العينين وحماية العدسة من الإعتام.
  • يمنع التشوّهات والعيوب الخلقية.
  • يعمل كمضاد للشيخوخة، وذلك لاحتوائه على مواد مضادّة للأكسدة.
  • يعمل على زيادة الوزن، وذلك لاحتوائه على كميّات من السعرات الحرارية التي تعد من المصادر الدهنيّة الصحية.
  • يعمل على محاربة الجزيئات الحرة، وذلك لاحتواء ثمرة الأفوكادو على الجلوتاثيون، وهو من أقوى مضادات الأكسدة، والتي تعمل على محاربة الجزيئات الحرة في الجسم.


والجدير بالذكر بأنّ أوراق وأزهار الأفوكادو تعتبر سامّةً لدى بعض الحيوانات والطيور؛ لذا يجب الحرص على عدم تقديمها للحيوانات أو للطيور لتفادي وفاتها.