كيف اخفف غثيان الحمل

كيف اخفف غثيان الحمل

تعاني السيدات في الأشهر الأولى للحمل من الأرق والتعب إضافة إلى الغثيان الصّباحي، والذي تعاني منه تقريبا 80% من الحوامل، يستمر الغثيان الصّباحي طيلة الـأشهر الثلاثة الاولى وقد يمتد إلى الشهر الرابع عند بعض السيدات، وتكون أعراضه شديدة ومتعبة لدرجة ان السيدة قد تتقيد في الخروج من منزلها بسبب هذه الأعراض المزعجة، والتي من الممكن ان تسبب لها إحراجاً شديداً أمام الاخرين .

الأشهر الأولى من الحمل هي أشهر تكوين الجنين، وهي الأشهر التي ينمو بها الجنين، وغالباً ما تهمل السيدة الحامل نفسها، لأنها تكون متعبة من الغثيان الصّباحي، فيتسبب ذلك في بطء نمو الجنين أو عدم إكتسابه للوزن المفترض اكتسابه بالأشهر الاولى من الحمل. لذلك لابد من نشر التوعية بين السيدات الحوامل الى طريقة التعامل مع الغثيان الصّباحي، من اجل صحة افضل لها ولطفلها، ولهذا السبب نقدم ابرز النصائح للأم الحامل التي تعاني من الغثيان الصّباحي.

يعد تناول النشويات في الصباح من احسن وأفضل الوسائل للتقليل من أعراض الغثيان الصّباحي، مثل (الكعك، التوست المحمص،الكراكز، البسكويت العادي او المملح ) ننصح المراة الحامل بان تتناول من هذه النشويات قبل النهوض من السرير ،والإنتظار لمدة 15 دقيقة في سريرها قبل أن تغادره.

يوجد عظمة في اليد تسمى عظمة الرسغ، وهي على بعد ثلاثة أصابع، عظمة عنقودية مكونة من ثمانية عظام تربط بين الزند ومشط اليد، يساعد الضغط على هذه العظمة في الانتهاء والتخلص من الغثيان الصّباحي فقد اثبتت الدراسات على أن النساء الحوامل اللاتي يبدأن صباحهن بالضغط على عظمة الرسغ لا تعاني من الغثيان الصّباحي.

يخفف شرب الزنجبيل مع ملعقة من العسل قبل النوم من حدة الغثيان الصّباحي، والزنجبيل هو نوع من انواع البهارات والتي تمتاز بانها لاذعة ،وتمتاز ايضا بقدرتها على الانتهاء والتخلص من الدوار .

يساعد أيضاً تناول حبة من الموز كوجبة خفيفة في التخفيف وانقاص من الغثيان الصّباحي، والتخلص منه، وكما نعلم فإن الموز غني بفيتامين B6، والذي يصفه العديد من الأطباء للنساء الحوامل، ويطلب شربه على شكل اقراص من الاسبوع الرابع إلى الأسبوع الثاني عشر .

اضافة إلى التخفيف وانقاص من شرب الماء بقدر المكان، حيث أن شرب الماء بكثرة يسبب الاحساس المستمر بالغثيان، لذلك يجب الحرص على عدم تناول السوائل مع الطعام، والإكتفاء بقدر قليل من الماء بين الوجبات .

من الصعب فكرة الانتهاء والتخلص من الغثيان بصورة قاطعة، ولكن يمكن الحد من أعراضه ليس أكثر، والسبب يعود إلى ان الغثيان الصّباحي تربطه علاقة بالهرمونات الناشطة أثناء فترة الحمل، وأنما يساعد الاسترخاء والعلاج و دواء المكمل في التخفيف وانقاص من حدة التوتر لدي السيدة الحامل.

أما في حال السيدات التي تعاني من التقيؤ خلال الغثيان، والتي تجد صعوبة في تناول الأطعمة والاحتفاظ بها في معدتها فعليها مراجعة الطبيب لفحص وتشخيص حالتها ومتابعتها.