ماذا نرى في السماء

ماذا نرى في السماء

عندما ننظر إلى الأعلى نرى العديد من الأشياء المعلقة في السماء كالأضواء والأقمار وغيرها لكن هذه الأضواء في الواقع هي عبارة عن العديد من المجرات والنجوم التي تبعد عنّا مسافات تقدر بملايين السنين الضوئية فنراها كلّها في السماء وتعطينا هذا المنظر الذي يكون في غاية الروعة.


وإنّ أول ما نراه في السماء هو الشمس فالشمس هي ذلك القرص الأصفر اللون الذي نراه في النهار والذي يشع بضوءه الأرض ويعطينا الحرارة التي نحتاجها من أجل الحياة على سطح كوكب الأرض، وقد اعتقد الكثير من الناس في القديم بأن الشمس هي الإله الذي خلقهم فعبده الكثيرون في الحضارات القديمة، وتبعد الشمس التي نراها عنا حوالي 150000 كم فيحتاج ضوءها إلى ما يقارب الثماني دقائق من أجل الوصول إلينا.

أمّا القمر فهو ذلك الكوكب أول القرص الفضي اللون الذي نراه مشعاً في الليل ويمد الأرض بضوءه الذي يستمتع به العديد من الناس وبمنظره الخلاب، والقمر ما نعلم ليس مشعّاً من تلقاء نفسه إنتعرف ما هو يقوم بعكس الضوء الذي يصل إليه عن طريق الشمس ويضيء به الأرض خلال الليل.


أما النجوم فهي النقاط المضيئة التي نراها في سماء الليل والذي يستمتع العديدون منّا بالنظر إليها وهذه النجوم هي عبارة عن شموس كالشمس الموجودة في مجرتنا إلا أنها تبعد عنا ملايين الكيلومترات فإن أقرب نجم إلى الأرض من بعد الشمس هو قنطور الأقرب أو ما يعرف ببروكسيما سنتوري والذي يبعد عنّا حوالي 4.2 سنة ضوئية أي ما يقارب 4 ×1013 كم، وقد استخدم الناس في القديم وما زالوا حتى الآن يستخدمون النجوم الموجودة في السماء للاهتداء إلى الطرق ووسائل واستخدامها من أجل الملاحة فقد كانوا يستخدمون نجم الشمال أو النجم القطبي للاهتداء إلى جهة الشمال وهو نجم يقع فوق القطب الشمالي للكرة الأرضية ويستخدمون مجموعات النجوم وهي بضع مجموعات من النجوم الموجودة في السماء والتي تشكل شكلاً معيناً عند النظر إليها مع بعضها البعض وهي ثمانية وثمانين كوكبة بحسب الإتحاد الفلكي الدولي.


كما أن الناظر إلى السماء يرى العديد من الأمور الأخرى كالكواكب التي تظهر في بعض الأحيان كوكب الزهرة والمريخ ونرى أيضاً المذنبات عند مرورها من فوق سماء الأرض كمذنب هالي الذي يترقب الجميع مروره من فوق الأرض كل 76 سنة وهنالك أيضاً بعض الومضات التي قد يراها بعض الناس من سماء الأرض والتي تكون عبارة عن ومضات قادمة من الأقمار الصناعية التي تدور حول كوكب الأرض وهنالك ظاهرة أيضاً قد يراها البعض من سطح الأرض وهي المستعر الأعظم وهي انفجار نجم من النجوم فعندما يصل ضوءه إلى الأرض يشكل بريقاً في غاية الروعة.