تعرف على ما هى عجائب الدنيا السبعة

تعرف على ما هى عجائب الدنيا السبعة

استطاع السيّاح اليونانيّون زيارة أغلب البلدان والتعرّف على الحضارات القديمة ، ويعود ذلك لأنّ اليونانيون القدامى قد فتحوا أغلب دول العالم القديم في القرن 4 ق. م ، وبذلك تعرّف اليونانيون على الحضارات كـ ( البابليّة ، والفارسيّة ، الفرعونيّة ) وما إلى ما هنالك من حضارات ، فأعجبوا بها وافتتنوا ، وقاموا بتسجيل وتدوين العجائب التي رأوها لكي يستطيعوا فيما بعد تذكّرها .

إنّ أهمّ النسخّ المدوّنة عن هذه العجائب هي ما كتبه عام 140 ق. م الشاعر اليوناني أنتيباتر الصيداوي ، وأيضاً ما دوّنه فيلو البيزنطي وهو عالم في الرياضيّات ، حيث أسمى كتابه بـ ( معالم العالم السبعة ) .


* عجائب الدنيا السبعة :


  • الهرم الأكبر : يقع في منطقة أهرام الجيزة في جمهوريّة مصر العربية ، وقد بناه الفراعنة بين 2561 ق. م و 2584 ق. م ، وهو من العجائب السبعة الوحيدة التي ما تزال باقية حتى اليوم .
  • حدائق بابل المعلّقة : تقع في محافظة بابل في منطقة الحلّة أو نينوى في الجمهوريّة العراقيّة ، وقد بناها الكلدانيّون في عام 600 ق. م ، وقدّ دمّرت نتيجة لضرب زلزال للمنطقة بعد القرن الأول ق. م .
  • هيكل آرتميس : يقع في سلجوق في محافظة أزمير في تركيا ، وقد بناه الليديون اليونانيون في عام 550 ق. م ، تمّ إحراقه من قِبَل هيروستواتوس في عام 356 ق. م بشكلٍ متعمّد ، وتمّ هدمه على يدّ القراصنة القوط عام 262 م .
  • تمثال زيوس : يقع في منطقة أوليمبيا في اليونان ، بناه اليونانيّون ، وقد تمّ بناء الهيكل فقط بين 456 ق. م – 466 ق. م ، ونُصّب كتمثال في عام 435 ق. م ، ونتيجة لكثرة الفيضانات في تلك المنطقة ، فقد دمّر بكامله بين القرنين الخامس والسادس للميلاد .
  • ضريج موسولوس : يقع في منطقة بودروم في تريا ، بناه الكاريون اليونانيون ، وقد تمّ بناءه عام 351 ق. م ، وقد هدّم بشكل تام بسبب فيضان أصاب المنطقة عام 1494 م .
  • تمثال رودس : يقع في منطقة رودس في اليونان ، بناه اليونانيّون ، وقد تمّ بناءه بين 280 ق. م – 292 ق. م ، وقد هدّم بشكل كامل إثر ضرب زلزال لمنطقة رودس عام 226 ق. م .
  • منارة الإسكندريّة : تقع في محافظة الإسكندرية في جمهورية مصر العربيّة ، بناها البطالمة اليونانيّون ، وقد تمّ بناءها عام 280 ق. م ، وقد هدمت بشكل كامل إثر ظرب المنطقة لمرّات عدّة في مكان وجود المنارة في الإسكندرية 1303 م – 1480 م ، وقد تمّ رسمها من قِبل الفنّان الهولندي ( مارتن هيمسكيريك ) .