ما معنى الموسوعة

ما معنى الموسوعة

بدأ التّدوين منذ فجر التاريخ، فقد دون الفلاسفة و الحكماء القدماء نظريّاتهم و تصوّراتهم و آرائهم حول الكون و الحياة و الموت و النّجوم و الأخبار و غير ذلك، و كذلك عرفت الحضارات القديمة - ما قبل ميلاد المسيح عليه السّلام- الكتابة، و قد ألفت اعداد كثيرة من الكتب في الطب و الهندسة والرياضيات و علوم الإجتماع و السياسة و غيرها.

و مع مرور الأزمان تطوّرت الكتابة بشكل هائل عبر العصور و إزداد عدد الكتب و المؤلّفات، و بعد ظهور الدّيانة الإسلاميّة برزت مواضيع كثيرة جدا للكتابة؛ فبرز علم الحديث و علوم القرآن و التفسير و الأحكام الشرعيّة و غيرها؛ و زاد نفوذ الدّولة الإسلامية آنذاك من تطوّر الكتابة و المعارف، ثم تلا ذلك في العصور الوسطى النهوض الثقافي الأوروبي.

في القرن العشرين و الحادي و العشرين تضاعف الإرث المكتوب عبر الزّمان بأسره أضعافاً مضاعفة بسبب إختراع الطّباعة و الإستفادة منها على نطاق تجاري واسع، إضافة إلى التّدوين الإلكتروني، الذي أصبح سهلاً جداً و لا يحتاج ورقاً و لا حبراً.

و نتيجة للإزدياد الهائل في حقول المعرفة و تشعّبها و تشتّتها، ظهر ما يعرف بالموسوعات و هي مجموع موسوعة، و الموسوعة مشتقّة من الفعل وسع: أي زاد مجاله ليحوي ما فيه، و منه إسم المفعول موسوع و للتأنيث قيل موسوعة.

الموسوعة كتاب هائل الحجم؛ إن كانت على هيئة ورق فتكون مكوّنة من آلاف الصفحات غالباً و التي قد تكون ضمن عدّة مجلدات، و إن كانت إلكترونية فهي ذات حجم إلكتروني هائل جداً أيضاً، حيث أنّ الهدف منها جمع أكبر قدر ممكن من المعارف و تلخيصها عن طريق وضعها في أبواب محدّدة أو ترتيبها هجائيّاً أو أي طريقة تساهم في الإلمام بأكبر قدر من هذه المعارف

الموسوعة تحتوي مواضيع كثيرة متنوّعة بهدف تثقيف القارئ بجملة العلوم عامّة و ليس بفن واحد أو علم واحد ، إضافة إلى أنّ الموسوعات في تطوّر دائم عن طريق تحديث النّسخ منها و الزّيادة عليها بكل تعرف ما هو جديد، و ما الموقع الذي أنت تقرأ فيه هذه السطور عزيزي القارئ إلا نموذج على تلك الموسوعات، فأهلاً بك في "موسوعة موضوع"!