كيف العب مع طفلي

كيف العب مع طفلي

إنّ هناك أساسيات وطرق ووسائل للعب مع الأطفال يجب أن يتعلمها الأب والأم ، فالأخصائيين صنفوا الألعاب إلى لعب ترفيهي يرفه عن الطفل ويشعره بالحماسة والحب والحنان، وهناك لعب من أجل التعلم ولكن هذا اللعب يحتاج التفرغ التام وأن يكون الشخص مهتم لتعليم أشياء جديدة من خلال هذه اللعبة وتوصيلها له.


يوجد هناك ألعاب كثيرة لتعليمها لطفلك، ولكن يجب على الأم والأب أن يوفّقو بين اللعبة ومرحلة طفلهم وعمره وهل له قدرة على إستيعابها، والتي تعمل على تنمية قدراته العقلية وألفاظه وحركاته نذكر منها ما يلي:

  • على طفل أن يتدرب على حل المشاكل وعيوب التي تواجهه من خلال تطوير مهاراته،بأن يقوم الوالدين برفعه على الكرسي المخصص له، ومحاولة إدخال قطعة من البسكويت في زجاجة يجب أن تكون فتحتها صغيرة وأعطي طفلك الزجاجة ليحاول إخراج قطعة البسكويت لوحده وبطرقه الخاصة.
  • تعويد الطفل بأن يأكل مثل با قي أفراد الأسرة فعليه أن يتعلم مسك الملعقة والأكل بها ، فهذه الطريقة تقوي عنده المهارات الإجتماعية، في أول الأمر أعطيه كمية من الملاعق ليلعب بها ، ومن ثم قومي بالأكل أمامه بأحدى الملاعق التي معه وبعدها ضعي له قطعة من الفواكة أو البسكويت أو غيره في ملعقة وأطعميه أنتي، ومن ثم أتركيه ليأكل بالملعقة لوحده ويتعود عليها.
  • تعليم الطفل المشي بطرق ووسائل متعددة لأنها تساعد الطفل على تقوية وتنمية عضلات جسمه وتزيد من مرونتها.
  • مساعدة الطفل بالمشي في جميع الطرق ووسائل والإتجاهات من اليمين إلى اليسار وبالعكس أو من الخلف إلى الأمام وبالعكس أيضاً، الطفل يقلد كل شيء ممكن أن تفعليه أمامه فقومي بالمشي بطرق ووسائل مختلفة ليقلدك ويتعلم منك المشي.

  • من الأشياء المهمة والأهم من تعليم الطفل هو إعطاؤه الكثير من الحنان والحب و الأحضان لأنه يحتاجها في هذا العمر وأن كل شيء جديد يفعله يستحق منك أن تظهري له كل الحب والفخر بما فعله حتى لو كان صغير ولا يفهم ذلك ولكن تقديم الحضن له بعد أي شيء جديد يفعله يجعله أكثر إبداعاً وإبتكارأ.


    عند ما تقوم الأم أو الأب بشراء الألعاب عليهما مراعاة ما يلي:

  • عند شراء لعبة لطفل عمره من شهر إلى ستة أشهر عليك شراءلعبة مليئة بالألوان لأنها تلفت إنتباهه، أو لعبة موسيقية يوجد فيها مقطوعات موسيقية متتالية يمكن سماعها وهو نائم بفراشه .
  • من عمر الشهر السابع إلى سنة، يصبح الطفل أكثر تعرفاً على ما يدور حوله من أشخاص وأحداث فيمكن شراء الألعاب التي يمكن أن يلعبها من الكبار مثل السيارات التي تتحرك بإتجاهات مختلفة، أو رؤية كتب كبيرة بصور ملونة كبيرة فهي تجذب إنتباهه.
  • في عمر السنة الأولى إلى نهاية السنة الثانية، يمكن شراء ألعاب التي يوجد فيها تركيب مثل المكعبات البلاستيكية، وإحضار بعض كتب االتي يوجد فيها رسومات كبيرة تحتاج إلى تلوين ليلونها بمساعدتك، أدوات الطبيب، وطيارات أو قطار وغيرها.

  • ليصبح طفلك من العباقرة يجب أن يتعلم بعد سن الثانية بعضاً من العلوم وطريقة معرفتها، وتحضير ألعاب تحفز لديه تحقيق الهدف والأنجاز معاً، ومساعدته على الإبتكار وتجديد في كل شيء يفعله ويمر عليه.