كيف احبب طفلي بالمدرسة

كيف احبب طفلي بالمدرسة

تعاني جميع الأمهات مع أطفالها عند ذهابهم للمدرسة فتلاحظ عدم حبهم الكبير للذهاب إلي المدرسة و محاولتهم  الفرار من المدرسة أو التظاهر بالمرض لكي لا يذهبوا للدراسة ، فالأطفال يحبون اللعب  و اللهو  و لا يحبون الإلتزام بالمذاكرة  كما في المدرسة .

فهناك عدة ما هى اسباب تجعل طفلك لا يرغب بالذهاب إلي المدرسة و منها : -

- الإلتزام كل يوم بالإستيقاظ مبكرا  ، فالأطفال يشعرون بالتقييد وأنهم غير قادرون علي ممارسة ألعابهم في اى وقت فلذلك خصصي وقت فراغ لطفلك كل يوم ليلعب ويفرح و اجعليه ينام باكرا حتي يستيقظ باكرا وكله نشاط وحيوية .

- قد يكون السبب عدم حب طفلك لأستاذ معين في المدرسة ، لذلك قومي بالتقرب من طفلك وافهمي منه تعرف ما هو السبب واذا كان  السبب من المدرسة نفسها اذهبي إلي المدرسة وتحدثي مع المدير أو الأستاذ بأسلوب جيد واشرحي له مدي أهمية وفائدة تقبل الطفل للمدرسة وتعرف ما هو سبب عدم حبه لها لكي يحاول الأستاذ الحد من كره الأولاد للمدرسة ، وقد يكون السبب أيضا أحد تلاميذ المدرسة يسبب له مشاكل وعيوب يوميا بالمدرسة أو يضربه أو يتشاجر معه فذلك يجعل الطفل ينفر من الذهاب للمدرسة فعليك معالجة الأمر سريعا ولا تجعلي كره طفلك للمدرسة يكبر .

- شجعي طفلك دائما علي الدراسة بهدايا أو رحلة أسبوعية لأي مكان يحب الذهاب له حتي يدرس جيدا و يتشجع و لا يشعر بالملل و عدم التركيز في الدراسة ، واجعليه دائما يشعر بالحافز للدراسة و حاولي أن تفهميه  مدي أهمية وفائدة أن يدرس الطفل من خلال أن تجعليه يحلم ماذا سوف يكون عندما يكبر ( طبيب ، مهندس ، مدرس ,,, إلخ) فعندما تزرعي فيه حلم منذ الطفولة يبقي يحلم به و يدرس ويفعل المستحيل حتي يحقق هدفه وحلمه و يحب المدرسة و التعلم ؟

- لا تضغطي علي طفلك بالدراسة لوقت طويل بل نظمي له أوقات دراسته واجعلي وقت للعب و وقت للدراسة و وقت للراحة حتي يحب طفلك العلم و لا يشعر بأنه شيء صعب وهم ثقيل عليه و انه مجبر علي التعلم لكي يرضي والديه بل إجعليه يشعر بحبه للتعلم و اكمال دراسته لتحقيق أهدافه هو وإرضاء نفسه .

 و ينصح بأن تذهبوا أنتم و طفلكم لشراء القرطاسية و الأدوات الدراسية في أول العام حتي يحب الطفل الذهاب للمدرسة ويتشجع عندما يشاهد أدوات القرطاسية الجميلة و المتنوعة و الملونة فيشعر بالاشتياق للدراسة و استخدام ادواته الدراسية .

 و ابقي دائما قريبة من طفلك واجعليه يعتاد علي أن يشكي لكي همومه و مشاكله حتي تستطيع علاجها بسرعة و لا تجعليه وحيدا و يعاني من الحزن ، بل عندما يعتاد علي القول بما يحزنه يريحك أكثر وتستطيع أن تتغلبي علي أي مشاكل وعيوب تواجه طفلك .