اغلاق

جمهورية جنوب إفريقيا

جمهورية جنوب إفريقيا

جمهورية جنوب إفريقيا

هي دولة تقع في الجنوب الأقصى من القارّة الإفريقيّة، وهي الدولة الأكبر والأكثر تطوراً في مجال الاقتصاد من بين الدولة الإفريقية الأخرى، تحدها من الشمال كل من بوتسوانا وزيمبابوي و من الشمال الغربي ناميبيا، ومن الشرق سوازيلاند ومن الشمال الشرقي موزامبيق، وسواحلها الجنوبية والشرقية تمتد على المحيط الهندي، أما السواحل الغربية فتطل على المحيط الأطلسي.


عاصمتها الرسمية هي جوهانسبرغ، ونظام الحكم فيها برلماني، وتحتل جمهورية جنوب إفريقيا المرتبة الخامسة والعشرين في العالم من حيث المساحة، والمرتبة الرابعة والعشرين من حيث عدد السكان.


الجغرافية

تبلغ مساحتها حوالي1.331.111 كيلومتر مربع، وتنقسم إلى أربعة أقاليم أو ولايات وهي الكاب، وأورانج، وترنسفال، وناتال، وتعتبر جوهانسبرغ، وديربان، وبورت إليزابيث هي أهم مدنها، ويبلغ عدد سكانها حوالي الـ 50 مليون نسمة، وفيها أكبر عدد من السكان ذوي أصول أوروبية في إفريقيا، بالإضافة إلى أكبر تجمع هندي خارج قارة آسيا، وذلك جعلها من أكثر البلدان التي يوجد فيها تنوع سكاني في القارة الإفريقية كلها.


معظم أراضيها هضبة مرتفعة تغطي ثلثي البلاد، أما بالنسبة للأنهار، فيعد نهر أورانج هو أطول الأنهار فيها، حيث ينبع من ليسوتو ويصب في المحيط الأطلسي، بالإضافة إلى وجود عدد من الأنهار الصغيرة غير منتظمة التدفق، مما يؤدي إلى جفافها في معظم أوقات العام.


المناخ

يعتبر مناخها معتدلاً بصفة عامة، إلا الجزء الجنوبي والجنوب الغربي من البلاد، بسبب وقوعهما على المحيط الأطلسي، حيث تهب عليهما الرياح الشرقية التجارية. يتنوع المناخ نظراً لتنوع اتجاهات الرياح والارتفاعات والتيارات البحرية، فمنطقة الساحل حارة ورطبة، والهضاب في الشرق حارة في النهار ومعتدلة في الليل صيفاً، ومعتدلة في النهار وباردة في الليل شتاءً، ويقل تساقط الأمطار في الساحل الجنوبي ويقل كثيراً في الصحراء.


الاقتصاد

تعتبر الزراعة وتربية الحيوانات من أهم مقوّمات الاقتصاد في جنوب إفريقيا، ومن أهم المحاصيل الزراعية المشهورة فيها هي قصب السكر، والقطن، والذرة، والقمح، والفول السوداني، وجميع أنواع الفواكه، وأصبح لديها فائضاً عن حاجة السكان من تلك المحاصيل ومن الثروة الحيوانية أيضاً، وتتمتع جنوب إفريقيا بالمركز الأول في إنتاج الذهب، كما وتنتج كميات كبيرة من الألماس، وتستخرج أيضاً الفحم واليورانيوم.


اللغة والدين

توجد فيها إحدى عشرة لغة رسمية وهي اللغة الإنجليزية، والكوهسا، والزولو، والسوتو الشمالية، والسوتو الجنوبية، والتسوانا، والسانجان، والفندا، والأفريكانية، والسوازي، والتسونجا، وعملتها الرسمية هي الراند، أما بالنسبة للدين، فحوالي 68 بالمائة من السكان يدينون بالمسيحية، إلى جانب بعض الأقليات الأخرى من المسلمين، والبوذيين، والهندوس.