ماذا ازرع في الصيف

ماذا ازرع في الصيف

تختلف مواسم الزّراعة ونوع المحاصيل الزراعيّة تبعاً لكل موسم فهنالك محاصيل شتويّة لا يمكن زراعتها إلا عند حلول الشّتاء كالثّوم والبصل والملفوف والخس والبقدونس وغيرها الكثير ، وجميعُها محاصيل لا تنمو إلا بالشّتاء وتتحمل برودة الجو والحرارة المنخفضة ، وهنالك محاصيل تزرع على مدار العام كالفلفل والجرجير والفاصولياء الخضراء والخيار وهذه المحاصيل تتحمل درجات الحرارة المنخفضة والحرارة المرتفعة إذ نراها متوفرة مدى العام ، أما المحاصيل الصّيفيّة فهي التي تزرع في الصّيف وتحتاج لدرجات حرارة عالية لكي تنمو ، ويتم زراعتها من بداية شهر أكتوبر لحتى نهاية شهر ديسمبر .


أنواع الخضراوات التي تزرع في الصّيف :


- الطماطم : تزرع في الأجواء الحارة والمعتدلة وفي الأغلب يتم زراعتها داخل البيوت الزجاجيّة لإكتساب درجة الحرارة ، توجد من الطماطم أنواع عدة وجميعها ينتمي إلى الفصيلة الباذنجانيّة ، وبعض الأنواع من الطماطم يضاف لها أثناء زراعتها بعض الأسمدة والمبيدات لتزيد نموها ، وتختلف عن الطماطم البلديّة بالطعم واللون فالطماطم البلديّة أحد في اللون وأقوى في الطعم ، تستخد الطماطم في الطبخ والسّلطات ويمكن أن تُعصر ويُشرب عصيرها لما له من فوائد عظيمة، كما أن زراعة الطماطم في المنزل تطرد البعوض والحشرات .


- الفلفل : يعتبر الفلفل من أهم المحاصيل الصّيفيّة على الإطلاق لما يحتويه من فيتامينات كالكالسيوم والبوتاسيوم والحديد والزنك وفيتامين سي ، كما أن له العديد من الفوائد التي تعود بالصحة على الإنسان ، يوجد أنواع كثيرة من الفلفل وجميعها تندرج تحت تصنيفين الفلفل الحار والفلفل الحلو المعروف بالفليفلة ، يزرع الفلفل في تربة خصبة تحتوي على مواد عضويّة ويحتاج لدرجات حرارة مرتفعة إذ يُعرف الفلفل بعدم تحمّله البرودة ودرجات الحرارة المنخفضة ، يدخل الفلفل في إعداد الطعام وفي السّلطات والصّلصات وأنواع الصّوص المختلفة ويُستخدم للتّتبيل وتنكيه الأطعمة كما أنه يُؤكل طازجاً كنوع من المقبّلات وفاتح للشّهيّة .


الباذنجان :يحتاج لجو دافئ وتربة خصبة حيث تتم زراعته بالأشتال الصغيرة بعد حرث الأرض وتسميدها وعمل حفرة دائريّة حول كل شتلة حتى تُروى من مطر السّماء ، يحتوي الباذنجان على كميات كبيرة من الماء ويتميز بإنخفاضه بالسّعرات الحراريّة ، للباذنجان فوائد تتعلق بصحة الأعصاب ويحمي من أمراض الكلى ، كما أنه يخفف من أعراض الروماتيزم ، وينصح بإعداده بطريقى صحيّة للإستفادة منه وعدم قلية في زيت عميق لأنه له خاصية الإمتصاص كالإسفنج .


- الملوخيّة : وهي نبات صيفي يحب الحرارة ، تزرع الملوخيّة بأرض محروثة وترش بذورها في التّربة وتُروى بالقليل من الماء حتى لا تتعرض للجفاف ، ويتم إضافة لها أنواع معينة من الأسمدة ، تحتوي الملوخيّة على ألياف مفيدة للجهاز الهضمي للإنسان ، تعتبر الملوخيّة من أغنى الخضراوات قيمة لإحتوائها على معادن وفيتامينات عدّة ، كما أنها غنيّة بمواد الأكسدة ومفيدة للقلب وتمنع حدوث الأزمات القلبيّة ، ومفيدة للنظر والإبصار .


- الكوسا :هي من الخضراوات المهمة في المطبخ الشرقي حيث تتم زراعتها في أرض محروثة مضاف إليها سماد طبيعي أو عضوي وترش البذور في الأرض وبعدها يتم إبقاء كل شتلتين معاً ويجب قطف ثمار الكوسا أولاً بأول لتحفيز النبتة على العطاء والنّمو .


-القرع أو اليقطين أو ( الدّباء ) : يزرع في الصيف وقد تم ذكره في القرآن ويتميز بطعم حلوِ ولذيذ، يطلق عليه القرع العسلي ، له عدة إستعمالات في الطبخ والزينة ، كما أنه يُفرغ من الدّاخل وينشف بوضعه بالشّمس لعمل أواني لحفظ الطعام وآنيات للشّرب ، تحتاج زراعتهُ لحرارة عالية وإلى ربط فروعه ليمتد بسرعة ، كما أن زراعته تبعد الآفات الزراعيّة عن المكان الذي يُزرع به .


كما أنه يمكن زراعة بعض الورود والأزهار والأعشاب في الصّيف وبعض أبصال الزّينة التي تُزهر في الحوليّات الصّيفيّة كالبنفسج ، والفل الإفرنجي ،والفل العادي والياسمين ،والرّيحان والحبق والقرنفل ،والنّعناع ، والزهرة المخمليّة وورد الجوري ووردو عباد الشّمس .