اسباب ضيق التنفس

اسباب ضيق التنفس

ضيق التنفس

ضيق التنفس يعدّ من الما هى اسباب الرئيسيّة للوفاة في الولايات المتّحدة؛ إذ يُشكّل نسبة 51% من الأشخاص الذين يدخلون إلى الطوارئ، و13% يموتون خلال السنة. ضيق التنفّس عبارة عن إحساس بتعب، وعدم الراحة في أخذ النفس، وحالة من الاختناق تحصل للمصاب عند التنفّس.


ما هى اسباب ضيق التنفس

  • أمراض الرئة: تحدث بسبب التضيقات في القصبات الهوائية (كما يحدث في الربو أو التهاب القصبات)، فيزيد من مقاومة المجرى التنفسي للهواء، وبالتالي يرفع من الجهد المطلوب للتنفس:
    • الربو.
    • التهاب القصبات الحاد.
    • التليف الكيسي.
    • ذات الرئة.
    • الجمرة الخبيثة.
    • سرطان الرئة.
    • استرواح الصدر.
    • الثقب في الرئتين
  • أمراض المجاري التنفسية: تحدّث بسبب التضيقات التي تصيب المجرى التنفسي قبل وصولها إلى الرئة تؤدّي إلى ضيق النفس والشعور بالاختناق:
    • التهاب لسان المزمار.
    • التهاب البلعوم.
    • التهاب الحنجرة.
    • التورم الدرقي.
    • تلين القصبة الهوائية.
  • أمراض القلب: تسبّب أمراض القلب عجز القلب عن نقل الدم من الرئة إلى باقي الجسم بالسرعة الكافية، ممّا يؤدي إلى احتقان السوائل، وبالتالي خروج السوائل من الأوعية الدموية إلى الحويصلات الهوائية، وإعاقة تبادل الغازات وضيق التنفّس، ومن أمراض القلب:
    • قصور القلب.
    • اعتلال عضلة القلب.
    • الاندحاس القلبي.
    • داء شريان القلب التاجي.
    • فقر الدم .
    • الجلطة الرئويّة .


أشكال ضيق التنفس

هذا التقسيم حسب السيرة المرضية:

  • ضيق النفس الجهدي.
  • ضيق النفس الشديد اللاجهدي.
  • ضيق النفس الوضعي (يحصل عند الاستلقاء، يخفّ عند الجلوس أو القيام).
  • ضيق النفس الوظيفي (يظهر في أوضاع الراحة).


درجات ضيق التنفس

قسّم ضيق التنفس حسب جمعيّة أطباء الصدر الأمريكي إلى:

  • الدرجة الأولى: ضيق التنفس عند بذل جهد كبير (مثل صعود المرتفعات، وحمل الأوزان الثقيلة ... إلخ).
  • الدرجة الثانية: ضيق النفس عند بذل جهد عادي (المشي في الساحات المستوية، وحمل الأوزان الخفيفة ... إلخ).
  • الدرجة الثالثة: ضيق النفس عند بذل جهد قليل (مثل ارتداء الملابس، والتحرّك داخل المنزل).
  • الدرجة الرابعة: ضيق النفس دون بذل جهد (ضيق النفس عند التحدث).


الفحوصات الطبية لضيق النفس

هناك فحوصات أساسية يجب على المريض القيام بها عند حدوث ضيق في النفس عنده، مثل: فحص الدم، وفحص غازات الدم، وصورة إشعاعية للصدر، ويجب عليه عمل فحص وظائف الجهاز التنفسي، وعمل فحوصات لاستثناء بقيّة الأمراض، وهذه الفحوصات يقررها الطبيب حسب الحالة وحسب اختلاف الأعراض.


علاج و دواء ضيق التنفس

يهدف علاج و دواء ضيق التنفّس إلى التقليل من العبء التنفّسي من خلال التخفيف وانقاص من المجهود المبذول في التنفس، ورفع مستوى الأكسجين في الدم، يحدث ذلك خلال استخدام أقنعة الأكسجين. يُفيد العلاج و دواء بالأكسجين في تحسين تروية الأعضاء والتقليل من الضرر الناجم عن اختلال آلية التنفس، وإعطاء الأدوية والتباخير التي تساعد على توسعة القصبات الهوائية.


إنّ العديد من الأمراض المسبّبة لضيق التنفّس تشكّل خطراً على حياة المريض مثل: الجلطة القلبية، أو الالتهابات الرئوية، ومنها ما يمكن علاجه سريعاً مثل إزالة الجسم الغريب من المجاري التنفسية للأطفال، وبشكل عام يعتبر ضيق التنفّس عرضاً خطيراً يحتاج لعلاجٍ فوريّ ويتطلب في كثيرٍ من الأحيان الإدخال الفوري للمستشفى.