طريقة علاج و دواء نقص الصفائح الدموية

طريقة علاج و دواء نقص الصفائح الدموية

مقدمة

يبرز دور الصفائح الدموية في حماية الجسم من فقدان الدم، عن طريق منع أي نزيف ينتج من الجروحات، وهذه الصفائح الدموية تعتبر مادة لزجة، وتتكون بطريقة غير منتظمة. عندما يتعرض جسم الإنسان لأي جرح تقوم الصفائح الدموية مع عدة عوامل أخرى في الدم بعمل حاجز دموي مكان الجرح، هذا الحاجز أو الجلطة تقوم بإيقاف نزيف الدم.


لكن ماذا يحث لو انخفضت الصفائح الدموية في جسم الإنسان؟

سوف يتعرض الإنسان الذي يعاني من نقصانها إلى نزيف في الجسم، وبالأخص نزيف داخل المخ وهو الأخطر، أو نزيف في المعدة.قبل الحديث عن علاج و دواء نقص الصفائح الدموية في الجسم، أجد أنه من المهم توضيح بعض النقاط الأساسية حول الصفائح الدموية.


أنواع الصفائح الدموية في جسم الإنسان

نقص خلايا التجلط بسبب

وهذا النوع يحدث غالبا نتيجة المكافحة أو المناعة الداخلية في جسم الشخص، حيث إنه في بعض الحالات يهاجم الجهاز المناعي في الجسم هذه الصفائح الدموية عن طريق الخطأ.

النوع الثاني وهو نقص خلايا التجلط الثانوي

ويحث هذا النوع من النقص بسبب أحد الأمراض أو الأضطرابات التي تصيب الجسم، مثل داء اللوكيميا، في هذه الحالة تتعرض الصفائح الدموية إلى السحق؛ نتيجة عمليات التكاثر الجنيني لخلايا دم أخرى، حيث لا يتم إنتاج هذه الصفائح بشكل كافي.


من أعراض نقص الصفائح الدموية في الجسم

عندما تنخفض الصفائح الدموية في جسم الإنسان تظهر أهم العلامات، وهي ظهور الطفح الجلدي على شكل بقع حمراء أرجوانية على الكاحلين والقدمين.


من أهم ما هى اسباب نقص الصفائح الدموية

  • نقص أو خلل في مناعة الجسم.
  • أمراض الزكام الشديدة، وجدري الماء وغيره.
  • أو تناول بعض الأدوية دون استشارة الطبيب.


علاج و دواء نقص الصفائح الدموية

عندما تكون حالة الشخص عادية أو خفيفية لا يكون العلاج و دواء ضروريا له، لكن عندما يعاني الشخص من نقص حاد في عدد الصفائح الدموية، أو عندما يحدث نزيف كثير فيتوجب علاج و دواء هذه الحالة.


أهم العلاجات الطبية

مركبات الكورتيزون: حيث يقوم الطبيب المختص بحق الشخص المصاب بالجلوبين المناعين، لكن عندما لا يستجيب المريض لهذا العلاج و دواء يقوم الطبيب بإجراء عملية جراحية لاستئصال الطحال، الذي يعتبر حلا لهذه الحالات. ويجب الإشارة إلى أن نوعية العلاج و دواء التي تعطى للمريض تعتمد على عدد الصفائح الدموية في الجسم، حيث عندما تكون عدد الصفائح في جسم الشخص المصاب أقل من 20000 لكل ميكرولتر، فهذا مؤشر لتلقي العلاج. ويتم تقييم المرضى المصابين على أساس أن كل حالة لها اهتمامها الخاص، لذا، يكون هناك استثناءات في الحالات المصابة بنقص الصفائح الدموية. لكن إذا كان تعداد الصفائح الدموية عند شخص ما أقل من 10000 لكل ميكرولتر، في هذه الحالة يجب تدخل فورا لعلاج و دواء هذه الحالة.

استئصل الطحال

يلجأ الطبيب إلى هذا الخطوة عندما يفشل الكورتوزن في علاج و دواء السيطرة على النقص الحاد في الصفائح الدموية.

غير أن العلاج و دواء بهذه الطريقة غير مضمونة لجميع المرض، حيث يحدث ارتفاع وتحسن واضح عن 50-60% من المرضى الذي يخضعون للعملية، وتحسن قليل لعدد من المرضى بنسة 10%، وتبقى نسبة 30% من الأشخاص الذين لا يتحسنون مطلقا، لكن هذه العملية تعد خطوة ثانية بعد المرحلة الأولى -وهي فشل العلاج و دواء بالكورتيزون-.

وهناك بعض الأدوية العلاجية المستخدمة في علاج و دواء نقص الصفائح الدموية تعتبر جيدة في ذلك، مثل: عقار المابثيرا، وعقار الروميبلاستم، يجب ألا تشرع في تناول أي من العقاقير الخاصة بنقص الصفائح الدموية إلا بعد استشارة طبيبك الخاص. عقار الترومبوباج: وهو دواء مكلف جدا، لكنه يعتبر جيدا في علاج و دواء نقص الصفائح الدموية، حيث يعمل على زيادة الصفائح الدموية، ويرفعها إلى الدرجة الآمنة.


أطعمة صحية ذات فائدة في علاج و دواء نقص الصفائح الدموية

الخضار الورقية تزيد عدد الصفائح الدموية

عندما يصاب الشخص بجرح ما، يقوم الجسم باستدعاء البروتين للقيام بالاجراءات اللازمة لمنع نزيف الدم، وللقيام بهذه العملية يجب أن يتوفر في البروتين فيتامين (K)، لكن إذا لم يتواجد هذا العنصر أو توفر بشكل قليل، تصعب عملية إيقاف النزيف. هذا الفيتامين الهام يتواجد في نبات اللفت، وبإمكان الشخص الذي يعاني من نقص في الصفائح الدموية أن يقوم بتناول اللفت مرتين في اليوم الواحد. وتشمل البقدونس والخضراوت الورقية الأخرى والزيوت النباتية على نسبة من فيتامين (K). الكثير من الدراسات تؤكد خلو اللفت من أي نسبة سمية، لكن يجب عليك استشارة طبيبك خصوصا إذا كنت تتناول بعض العقارات.

شرب الحليب يزيد من عدد الصفائح الدموي

يشدد معهد فرانكلين الطبي على استهلاك الأطعمة المحتوية على الكالسيوم لزيادة عدد الصفائح الدموية، وخصوصا إذا تناول جنبا إلى جنب مع اللفت يؤدي إلى مساعدة الصفائح الدموية على تجلط الدم. لكن عندما يفتقر الجسم إلى الكالسيوم الكافي، سوف يحتاج الجسم إلى وقت أطول نوعا ما لمنع نزيف الدم، فيجب المداومة في تناول الحليب والألبان والأجبان قليلة الدسم، وكذلك تناول اللوز والتين المجفف والخضار الورقية.

نقص حمض الفوليك يؤدي إلى انخفاض الصفائح الدموية

حيث تشير الدراسات الطبية إلى أن حمض الفوليك المعروف بفيتامين (B9) مهم جدا لانقسام الخلايا التي تؤدي إلى زيادة الصفائح الدموية. فيجب على الأشخاص البالغين الذين يعانون من نقص في الصفائح الدموية الحصول على 400 ميكروغرام من فيتامين (B9)، وعصير البرتقال يحتوي على الكثير من حمض الفوليك، وكذلك السبانخ والحمص والفاصوليا تحتوي على هذا الفيتامين.


أهمية وفائدة النظام الغذائي الذي يحتوي على بروتين عالي

توصي العديد من المعاهد والمراكز الطبية على اتباع نظام غذائي صحي عالي البروتين، وذلك لزيادة عدد الصفائح الدموية، والحفاظ على هذا النظام الغذائي يعزز إنتاج الصفائح الدموية. وإن عنصر الزنك ويروتين B12 مهم جدا للجسم المصاب بذلك، لذا، يجب تناول الأطعمة التي تحتوي على هذين العنصرين، والتي من أهمها: المحار، اللحم البقري، سرطان البحر، الديك الرومي.


بعض الاعتبارات الهامة

الالتهابات تقلص أداء الخلايا الجذعية، هذه الخلايا تقوم بانتاج كرات الدم البيضاء والحمراء، والصفائح الدموية. لذلك، ينصح الأطباء والمختصون باتباع نظام غذائي مكافح للالتهابات، ومن أهم الأطعمة التي يجب أن يحتويها نظامك الغذائي: الحبوب الكاملة، والبقوليات، والخضراوات، والتقليل من الأغذية الدسمة، وعليك تجنب الأسبارتام، والغذاء الذي يحتوي على مادة الكينين شديدة المرارة، والتي تعمل على تخفيض الحرارة مثل: الليمون المر، والحنظل.


الطرق ووسائل الوقائية لعدم زيادة النقص في الصفائح الدموية

الأشخاص المصابون بانخفاص عدد الصفائح الدموية هم بحاجة إلى طرق ووسائل وقائية تقلل من نقص هذه الصفائح، ومن أهم الطرق ووسائل الواجب اتباعها:

  • أن يقوم الشخص المصاب بغسل أسنانه بفرشاة ناعمة، والاحسن وأفضل أن يتم تليين فرشان الأسنان بوضعها في ماء ساخن، حتى تصبح أسنان الفرشاة طرية، ويمنع على الشخض المصاب استخدام خيط الأسنان والمسواك لتنظيف أسنانه.
  • عندما تنظف أنفك نظفه برفق.
  • توخى الحذر عندما تقوم باستعمال الأدوات الحادة، مثل: السكين، المقص.
  • يفضل لبس الأحذية في المنزل؛ لتجنب أي أصابة بجروح.
  • ارتداء الملابس الواسعة احسن وأفضل من ارتداء الملابس الضيقة.