طريقة أكل فاكهة القشطة

طريقة أكل فاكهة القشطة

فاكهة القشطة

تحتوي الفاكهة على الكثير من المواد الغذائية المفيدة في معالجة أمراض الجسم، ومن أهمّ أنواع الفواكة ما يسمى بفاكهة القشطة، فالقشطة هي فاكهة استوائية المنشأ حجمها بمقدار حجم الجريب فروت وبيضاوية الشكل، وتتميز من الخارج بطقبة خضراء حرشفية ومن الداخل بلب أبيض فيه بذور كبذور التفاح، وأما مذاق القشطة فهو يجمع مذاق الموز والأناناس، ويعود أصل الفاكهة لجبال الإنديز في البيرو والإكوادور.


فوائد فاكهة القشطة

لفاكهة القشطة فوائد عديدة منها ما يلي:


علاج و دواء مرض السّرطان

القشطة هي من الطرق ووصفات الطبيعية التي توصف لحالات أمراض السرطان بأنواعه؛ حيث أثبتت الدراسات فاعلية القشطة في مكافحة نمو الخلايا السرطانية كسرطان الرحم، والثدي، والقولون، والبنكرياس، والرئة، والبروستاتا بأضعاف تأثير ونتائج العلاج و دواء الكيماوي، وكل ذلك بدون أية مضاعفات وآثار جانبية، فهي تحتوي على كميات هائلة من مضادات الأكسدة التي تقاوم الأورام.


حماية القلب وتنشيط المخ

تساهم فاكهة القشطة في الحفاظ على مستوى الكوليسترول ونسبة الصّوديوم في الدّم، فهذا بدوره يحمي القلب من السّكتات القلبية والدّماغية بفضل ضخ الدّم بشكل احسن وأفضل للقلب، ويعمل فيتامين ب 6 الذي يتركز بالقشطة بكميات كبيرة جداً على تخفيف حدة التوتر وشد الأعصاب والقلق والدّوخة، والتهاب المفاصل وحالات الشّد العضلي، ولهذا دور في محاربة الكسل الذهني المسؤول عن نشاط وكسل الدماغ.


المحافظة على صحة الجسم

من العناصر الغذائية التي تحتويها القشطة الألياف التي تنشط عمل الأمعاء وتطرد السموم منها، وتخلص الجسم من الفضلات، ومن غازات البطن، وبفضل فيتامين سي تزداد مناعة الجسم ضد الأمراض خصوصاً أمراض الشتاء.


كما أنها تعزز مقاومة الإصابة بفقر الدّم، لأنها تزيد من امتصاص الحديد في الدّم، وتعمل على تأخير الإصابة بأعراض الشيخوخة وتجديد خلايا البشرة لتصبح بشرة شابة.


القشطة هي فاكهة غنية بالكالسيوم الذي يحمي الجسم من حالات هشاشة العظام، ويساعد على التئام العظام وتسنين الأطفال، كما تحافظ هذه الفاكهة على صحة الكلى وعملها، وتحميها من حصوات الكلى، وتحافظ أيضاً على مستوى السكر في الدّم.


طريقة أكل فاكهة القشطة

يعتبر الجزء الداخلي أو ما يسمى باللب الأبيض هو الجزء الصالح للأكل في فاكهة القشطة، فلذا عند تناولها تقشر الفاكهة وتقطع حسب الرغبة وتتم إزالة البذور البنية الكبيرة لأنها سامة للجسم، وتؤكل قطع القشطة كأي نوع من الفاكهة.


كما يصنع منها عصير لذيذ، حيث توضع وهي مقشرة ومقطعة في خلاط كهربائي لتصبح عصيراً غنياً بالألياف، كعصير كوكتيل الفواكه، ويضاف إليه العسل والحليب، ويشرب دون تصفية، وينصح النساء الحوامل بعدم تناول القشطة إلا بعد استشارة الطبيب.