فوائد زيت الجرجير

فوائد زيت الجرجير

جدول المحتويات

يعدّ الجرجير من أقدم النباتات الورقيّة التي عرف الانسان فوائدها واستخدمها في نظامه الغذائي، وتنتشر زراعته بشكلٍ كبير في منطقة صغيرة؛ فهو سريع النمو والانتشار. يحتوي الجرجير على العديد من الفيتامينات والمعادن الهامّة للجسم؛ فهو غنيّ بالكالسيوم، واليود، وفيتامين (ج)، وفيتامين (هـ)، وفيتامين (B1)، وفيتامين (B2)، وفيتامين (B6)، والكاروتين، والحديد، والنحاس، ونسبة عالية من الألياف.


ومن فوائد الجرجير بأنّه يعمل في المحافظة على كميّة الجلوكوز في الدم، وهذا يفيد مرضى السكّري، كما أنّه يعمل على تقوية وتنمية جهاز المناعة ومقاومة الأمراض مثل نزلات البرد؛ وذلك بسبب احتوائه على نسبةٍ عالية من فيتامين (c)، ويمكن استخدامه لتخفيف وانقاص التشنّجات التي قد تصيب المرأة أثناء الدورة الشهرية وزيادة حدوث الطمث.


ويدخل الجرجير في حماية العين، والمحافظة على نسبة الإبصار، كما أنّه يعالج الإمساك، ويعمل كمليّن للمعدة؛ وذلك بسبب احتوائه على نسبة كبيرة من الألياف، ويساعد في تحفيز عمليّة الهضم، ويمكن استخدام الجرجير في علاج و دواء حروق الشمس السطحيّة على الجلد، ويعتبر مدرّاً للبول، ممّا يؤدي إلى تخلّص الجسم من السموم، ومنع تراكمها داخل الجهاز البولي.


ويمكن استخدام جميع أجزاء النبات في الغذاء والحصول على الفوائد مثل: الأوراق، والبذور، والزيت الّذي يستخرج من البذور؛ فصحيحٌ أنّ الجرجير بشكل عام له العديد من الفوائد، ولكن لزيته بالذات العديد من الفوائد المهمّة فهو يحتوي على نسبةٍ عالية من حمض جامالينولينك.


فوائد زيت الجرجير

  • يفيد في التخلّص من الدهون الموجودة في الدم، ويعمل على تنقيته من السموم، وتخفيض نسبة الكولسترول الضار، وتنشيط الدورة الدمويّة في الجسم، وكل هذه الأمور تساعد في المحافظة على صحّة القلب وزيادة نشاطه وحيويته.
  • تقوية وتنمية الأسنان واللثة ومنع النزيف فيها.
  • يساعد في التخلّص من البلغم، ممّا يجعله علاجاً لأمراض الزكام وأمراض الجهاز التنفسي.
  • يستعمل في تنقية البشرة وتغذيتها وزيادة إشراقها وبريقها، وذلك من خلال ترطيبها والتخلّص من المشاكل وعيوب التي قد تظهر عليها مثل حبوب الشباب؛ وذلك بسبب احتوائه على فيتامين (أ).
  • يدخل في علاج و دواء مشكلة تساقط الشعر وتقويته وتغذيته، وذلك من خلال دهن فروة الرأس به وتدليكها جيداً، كما أنّه يساعد في تنشيط الدورة الدموية في الرأس ممّا يعمل على زيادة تدفّق الدم المحمّل بالأكسجين والغذاء إلى منابت الشعر، ويساعد في القضاء على القشرة والتخلّص منها.


ملاحظة

لا يصلح تناول زيت الجرجير بشكلٍ عام للمرأة الحامل، وذلك لأنّه يعتبر مدرّاً للبول، كما أنّه يزيد من حدوث الطمث، وينصح الأشخاص الّذين يعانون من مشاكل وعيوب في الغدّة الدرقية بعدم الإكثار منه بسبب تسبّبه في حدوث حرقان في المثانة.