موضوع موثق حول الحقوق والواجبات

موضوع موثق حول الحقوق والواجبات

خليفة الله في الأرض

الإنسان على هذا الكوكب هو الكائن المستخلف، الذي أحال الله تعالى إليه مهمة إعمار الأرض، وألقاها على كاهليه، لما يتوفر فيه من ميزات لا تتوفر في كائنات أخرى، فقد زوَّد الله تعالى خليفته بالعقل، والروح، والقدرة على التعلم، والدين، حتى يستطيع القيام بمختلف أنواع الواجبات المنوطة به.


بما أن الحياة بين البشر تقوم على التكامل، والتعاون، وسد حوائج بعضهم البعض وفقاً للقدرات المتفاوتة التي وهبهم الله تعالى إياها، فقد كان من الضروري أن يعرف كل إنسان حقوقه التي ينالها ممن يتعامل معهم، وواجباته التي عليه إزاءهم، وفيما يلي تفاصيل هذا الموضوع.

إقرأ أيضا: ما معنى الحقوق


حقوق الإنسان وواجباته

يرتبط كل شخص على هذه الأرض بالعديد من الحقوق والواجبات، فمجموعة الحقوق والواجبات هذه هي التي تنظم شكل العلاقة بين الأفراد ضمن المجتمع الواحد، حيث توصف المجتمعات التي يسود فيها النظام، والتي يعرف فيها الأشخاص ما لهم وما عليهم بالمجتمعات الراقية، السامية.


تتنوع حقوق الإنسان، فهناك حقوق يكتسبها نتيجة لارتباطه بأسرته؛ كحقه في الحياة الكريمة، وحقه في تلقي التعليم، وفي نيل الرعاية الصحية. كما ينال الإنسان عدداً من الحقوق نتيجة لكونه فرداً يعيش ضمن مجتمع متماسك، أو على أرض الدولة، ولعلَّ أبرز الحقوق المكتسبة نتيجة لذلك: حق الإنسان في العيش الآمن، وحقه في التعبير عن رأيه بحرية ودون قيود.


لا يختلف الأمر كثيراً من حيث الواجبات، فلكل شخص واجبات يؤديها بناءً على طبيعة العلاقة التي يرتبط بها، فواجبات الإنسان تجاه أسرته تكمن في الدفاع عنهم، والإنفاق عليهم، وتوفير البيئة الآمنة لهم، ومن واجباته اتجاه دولته الحفاظ على الممتلكات العامة، وتسديد الالتزامات المالية المترتبة عليه، والدفاع عن الوطن إذا ما تعرض لاعتداء خارجي أو داخلي.


يُفرض على الإنسان عدد من الواجبات، ويعطى عدد من الحقوق منها الاعتقاد الديني الذي يعتقد به، حيث تتضمن الديانات، خاصة السماوية منها، جوانب تشريعية تعمل على تنظيم حياة الناس من خلال إعطائهم الحقوق، وفرض بعض الواجبات عليهم. ولعلَّ أبرز الحقوق الدينية للإنسان: حقه في العيش ضمن بيئة آمنة مستقرة، وحقه في صون حياته، وماله، وعرضه.

ولا تنسى ايضا الاطلاع على: تعرف على ما هى الحقوق السياسية


أما فيما يتعلق بالواجبات التي فرضت على الإنسان المتدين، فنذكر منها: ضرورة أداء العبادات كما أمره الشرع بتأديتها، واحترام الآخرين، وصون كرامتهم، وممتلكاتهم، والدفاع عن المعتقد وفقاً لأسس الحوار الصحيحة، وبحسب المقدرة المتاحة، وتعلم العلوم الدينية الواجبة والإلمام بها، وأداء الواجبات اتجاه كل من يرتبط معهم الإنسان بأنواع العلاقات المختلفة، خاصة الأسرية منها.

مشاركة المقال

مختارات من (ثقافة )

اغلاق