أعراض نقص مخزون الحديد في الجسم

أعراض نقص مخزون الحديد في الجسم

نقص مخزون الحديد في الجسم

تعدّ مشكلة نقص الحديد في الجسم مشكلة شائعة بين الناس، والناجمة عن عدم كفاية كمية الحديد التي يحتاجها الجسم لإنتاج خلايا الدم الحمراء، وبالتالي يحدث خلل في تزويد الجسم بالأكسجين الذي يتمّ حمله من قبل خلايا الدم الحمراء ونقله إلى كافة أنحاء الجسم، وسيؤدّي هذا الأمر إلى حدوث خلل في أداء أجهزة الجسم لوظائفها المعتادة.


إقرأ أيضا: أهمية وفائدة الحديد لجسم الإنسان

الأسباب

  • احتياج الجسم للحديد بكميّات أكبر وذلك في مراحل النموّ لدى الأطفال، أو عند النساء الحوامل التي تحتاج لكميات مضاعفة حتّى يتمّ تزويد الجنين بالغذاء والأكسجين بالشكل المناسب.
  • في حال فقد كميات كبيرة من الدم نتيجةً لمرض كالقرحة وسرطان القولون، أو إصابة كالتعرّض لطلق ناري والنزيف لمدّة طويلة دون تلقي الإسعافات الأولية لوقف النزيف، والنزيف سواء كان داخلي أو خارجي وعدم معالجته.
  • عدم تناول الأغذية المحتوية على عنصر الحديد، كاللحوم، والأوراق الخضراء، والبيض، ممّا يسبّب استهلاك المخزون دون التعويض وبالتالي نفاذ المخزون والتعرض للنقص.
  • عدم مقدرة الجسم على امتصاص الحديد المتناول عن طريق الغذاء، وذلك نتيجةً للخلل في الأمعاء وقدرتها على امتصاص الحديد من الطعام، وبالتالي يؤدّي إلى نقصه.


الأعراض

هنالك الكثير من الأعراض التي تظهر على الإنسان والتي تدلّ على وجود نقص لعنصر الحديد في جسمه، ومنها:

  • عدم المقدرة على بذل مجهود بدني والقيام بالأعمال اليوميّة، والشعور الدائم بالتعب والإرهاق.
  • فقدان التوازن، والشعور بالدوخة.
  • الصداع والألم في منطقة الرأس.
  • حدوث خلل وصعوبات في عملية التنفس.
  • شحوب الجلد، وفقدان نضارته وحيويته.
  • الإحساس بألم في منطقة الصدر.
  • فقدان التركيز أثناء الدراسة أو أثناء بذل مجهود عقلي.
  • عدم مقدرة الطفل على التفاعل الاجتماعي والمعرفي.
  • مواجهة صعوبة والشعور بألم أثناء بلع الطعام.
  • الشعور ببرودة في الأطراف.
  • عدم انتظام درجة حرارة الجسم.
  • ضعف جهاز المناعة، وسهولة الإصابة بالأمراض.
  • الإصابة بالتهابات في اللسان.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام.
  • تأثّر التطوّر الحركي والمعرفي لدى الأطفال.
  • حدوث خلل في صحة الأظافر، وظهورها ضعيفة ومتكسرة.
  • ضعف الشعر وتساقطه.


المضاعفات

هنالك العديد من الأمراض المصاحبة لنقص الحديد في الجسم، وهي:

  • الإصابة بفقر الدم والذي يسبب معظم الأعراض التي تم ذكرها مسبقاً.
  • الإصابة باضطرابات وأمراض القلب كفشل القلب.
  • حدوث خلل في نمو الأطفال.
  • الولادة المبكرة لأطفال يعانون من نقص ملحوظ بالوزن، ممّا يعرض حياتهم للخطر.


للوقاية من التعرّض لنقص مخزون الحديد في الجسم يجب معرفة السبب وراء ذلك من خلال اللجوء للطبيب والقيام بالفحوصات، وتزويد الجسم بالحديد عن طريق الطعام والمكملات الغذائية بطريقة الطبيب المختص، ووقف النزيف فوراً في حال حدوثه.

ولا تنسى ايضا الاطلاع على: أين يتواجد الحديد

مشاركة المقال

مختارات من (نقص الفيتامينات والمعادن )

تصفح أيضاً

اغلاق