دعاء طواف الوداع عند أهل السنة والشيعة مكتوب ، وهي تتم في ثلاثة أيام التشريق ، أي الأيام التي تلي عيد الأضحى المبارك ، ويتم تمثيلها في هذه الأيام ، وتسمى هذه الأيام بهذا الاسم لأنه في الأيام الخوالي كان من المعتاد أن يقطع الناس لحوم التقدمة ، أي يقطعونها إلى شرائح رقيقة ثم يجففونها ويملحونها حتى لا يفسد اللحم ، وخلال أيام التشريق الثلاثة يكمل الحجاج فريضة الحج.
.
، بما في ذلك دائرة الوداع ، وفي هذا الموضوع تظهر الصلاة المكتوبة لدائرة الوداع.

دعاء طواف الوداع مكتوب

يمثل دعاء طواف الوداع آخر الأعمال التي يقوم بها الحاج خلال أداء مناسك الحج، وان خرج الحاج من منى في اليوم الثاني أو الثالث عشر لم يبق علىه من أعمال الحج إلا طواف الوداع، وفي هذه الفقرة نما هو دعاء طواف الوداع مكتوب:
اللَّهُمَّ البَيْتُ بَيْتُك، وَالعَبْدُ عَبْدُكَ وَابْنُ عَبدِكَ وابْنُ أمَتِكَ، حَمَلْتَنِي علىٰ ما سَخَّرْتَ لي مِنْ خَلْقِكَ، حتَّىٰ سَيَّرْتَني فِي بِلادِكَ، وَبَلَّغْتَنِي بِنِعْمَتِكَ حتَّىٰ أعَنْتَنِي علىٰ قَضَاءِ مَناسِكِكَ، فإنْ كُنْتَ رَضِيتَ عَنِّي فازْدَدْ عني رِضًا.
وَإِلاَّ فَمِنَ الآنَ قَبْلَ أنْ يَنأى عَنْ بَيْتِكَ دَارِي، هَذَا أوَانُ انْصِرَافي، إنْ أذِنْتَ لي غَيْرَ مُسْتَبْدِلٍ بِكَ وَلا بِبَيْتِكَ، وَلا رَاغِبٍ عَنْكَ وَلا عَنْ بَيْتِكَ.
اللَّهُمَّ فأصْحِبْنِي العافِيَةَ في بَدَنِي، وَالعِصْمَةَ فى دِينِي، وأحْسِنْ مُنْقَلَبِي، وَارْزُقْنِي طاعَتَكَ ما أبْقَيْتَنِي، واجْمَعْ لي خَيْرَي الآخِرةِ والدُّنْيا، إنَّكَ علىٰ كُلّ شَيء قدِيرٌ، ‏اللَّهُمَّ اغْفِر وَارْحَمْ، وَاعْفُ عَمَّا تَعْلَمْ وَأنْتَ الأعَزُّ الأكْرَم، اللَّهُمَّ رَبَّنا آتنا في الدُّنْيا حَسَنَةً وفي الآخِرة حَسَنةً وَقِنا عَذَابَ النَّارِ‏.

دعاء الوداع عند الشيعة

إن دعاء الطواف في مكة له عدة شروط، منها ألا يكون الحاج من أهل مكة، وان كان من أهل مكة فقط سقط عنه الطواف، كهذا يسقط الدعاء عن الحائض والنفساء، وفي هذه الفقرة نما هو دعاء الوداع عند الشيعة:
اللَّهُمَّ يَا مَنْ لَا يَرْغَبُ فِي الْجَزَاءِ، وَ يَا مَنْ لَا يَنْدَمُ عَلَى الْعَطَاءِ، وَ يَا مَنْ لَا يُكَافِئ عَبْدَهُ عَلَى السَّوَاءِ، مِنَّتُكَ ابْتِدَاءٌ، وَ عَفْوُكَ تَفَضُّلٌ، وَ عُقُوبَتُكَ عَدْلٌ، وَقَضَاؤُكَ خِيَرَةٌ، إِنْ أَعْطَيْتَ لَمْ تَشُبْ عَطَاءَكَ بِمَنٍّ، وَ إِنْ مَنَعْتَ لَمْ يَكُنْ مَنْعُكَ تَعَدِّياً، تَشْكُرُ مَنْ شَكَرَكَ وَ أَنْتَ أَلْهَمْتَهُ شُكْرَكَ، وَ تُكَافِئُ مَنْ حَمِدَكَ وَ أَنْتَ عَلَّمْتَهُ حَمْدَكَ، تَسْتُرُ عَلَى مَنْ لَوْ شِئْتَ فَضَحْتَهُ.
وَ تَجُودُ عَلَى مَنْ لَوْ شِئْتَ مَنَعْتَهُ، وَ كِلَاهُمَا أَهْلٌ مِنْكَ لِلْفَضِيحَةِ وَالْمَنْعِ غَيْرَ أَنَّكَ بَنَيْتَ أَفْعَالَكَ عَلَى التَّفَضُّلِ، وَأَجْرَيْتَ قُدْرَتَكَ عَلَى التَّجَاوُزِ، وَتَلَقَّيْتَ مَنْ عَصَاكَ بِالْحِلْمِ، وَأَمْهَلْتَ مَنْ قَصَدَ لِنَفْسِهِ بِالظُّلْمِ، تَسْتَنْظِرُهُمْ بِأَنَاتِكَ إِلَى الْإِنَابَةِ.
وَتَتْرُكُ مُعَاجَلَتَهُمْ إِلَى التَّوْبَةِ لِكَيْلَا يَهْلِكَ عَلَيْكَ هَالِكُهُمْ، وَلَا يَشْقَى بِنِعْمَتِكَ شَقِيُّهُمْ إِلَّا عَنْ طُولِ الْإعْذَارِ إِلَيْهِ، وَ بَعْدَ تَرَادُفِ الْحُجَّةِ عَلَيْهِ، كَرَماً مِنْ عَفْوِكَ يَا كَرِيمُ، وَ عَائِدَةً مِنْ عَطْفِكَ يَا حَلِيم.

دعاء الانتهاء من الطواف

طواف الإفاضة من مناسك الحج، وهو آخر الأعمال التي يقوم بها الحاج خلال الحج، وطواف الوداع واجب على الحاج إذا أراد الخروج من مكة، ويصلي المسلم بعده ركعتين خلف الإمام، ونشير هنا أن طواف الوداع لا يجب على المرأة الحائض والنفساء، وفي التالي نقدم أدعية طواف الإفاضة:
  • ربنا تقبل منا وعافنا واعف عما وعلى طاعتك وشكرك أعنا، وعلى غيرك ولا تكلنا، وعلى الإيمان والإسلام الكامل جمعاً توفنا وأنت راض عنا، اللهم ارحمني برتك المعاصي أبداً ما أبقيتني، وارحمني أن أتكلف ما لا يعنيني وارزقني حسن النظر فيما يرضيك عني يا أرحم الراحمين”.
  • ربَّنا آتِنا في الدُّنيا حسنةً وفي الآخرةٍ حسنةً وقِنا عذابَ النَّارِ.
  • كهذا من دعاء طواف الوداع، اللَّهمَّ إيمانًا بك، وتصديقًا بكتابِك، واتِّباعَ سنَّةِ نبيِّك، ويُصلِّي على النَّبيِّ -صلَّى اللهُ علىه وسلَّم- ويستلمُه.
  • اللهمَّ مالكَ الملكِ تُؤتي الملكَ مَن تشاء، وتنزعُ الملكَ ممن تشاء، وتُعِزُّ مَن تشاء، وتذِلُّ مَن تشاء.
    بيدِك الخيرُ إنك على كلِّ شيءٍ قدير، رحمنُ الدنيا والآخرةِ ورحيمُهما، تعطيهما من تشاء، وتمنعُ منهما من تشاء، ارحمْني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ مَن سواك.
  • دعاء طواف الوداع، اللهم إني عبدك، وابن عبدك، وابن أمتك، ناصيتي بيدك ماضٍ فيَّ حكمك، عَدْلٌ فيَّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميتَ به نفسك، أو علمته أحداً من خلقك، أو أنزلته في كتابك، أو استأثرتَ به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي ونور صدري، وجلاء حزني وذهاب همي.

دعاء وداع مكة تويتر

يستحب للحاج أن يدعو الله تعالى خلال أدائه مناسك الحج، ولقد وردت في السنة النبوية الكثير من الأدعية التي يمكن التضرع من خلالها الى الله تعالى، ونشير هنا أنه لم تخصيص دعاء وداع مكة، ويمكن للحاج أن يدعو في طواف الوداع أي من الأدعية التي يرغب بها، وهنا نضع لكم دعاء وداع مكة تويتر:
  • دعاء طواف الوداع، “اللَّهُمَّ البَيْتُ بَيْتُك، وَالعَبْدُ عَبْدُكَ وَابْنُ عَبدِكَ وابْنُ أمَتِكَ، حَمَلْتَنِي علىٰ ما سَخَّرْتَ لي مِنْ خَلْقِكَ، حتَّى سَيَّرْتَني فِي بِلادِكَ وَبَلَّغْتَنِي بِنِعْمَتِكَ حتَّى أعَنْتَنِي على قَضَاءِ مَناسِكِكَ، فإنْ كُنْتَ رَضِيتَ عَنِّي فازْدَدْ عني رِضًا، وَإِلاَّ فَمِنَ الآنَ قَبْلَ أنْ يَنأى عَنْ بَيْتِكَ دَارِي، هَذَا أوَانُ انْصِرَافي”.
  • أيضا، دعاء طواف الوداع: “إنْ أذِنْتَ لي غَيْرَ مُسْتَبْدِلٍ بِكَ وَلا بِبَيْتِكَ، وَلا رَاغِبٍ عَنْكَ وَلا عَنْ بَيْتِكَ، اللَّهُمَّ فأصْحِبْنِي العافِيَةَ في بَدَنِي، وَالعِصْمَةَ في دِينِي، وأحْسِنْ مُنْقَلَبِي، وَارْزُقْنِي طاعَتَكَ ما أبْقَيْتَنِي، واجْمَعْ لي خَيْرَي الآخِرةِ والدُّنْيا، إنَّكَ علىٰ كُلّ شَيْءٍ قدِيرٌ» قال ابن علاّن: أخرجه البيهقي بسنده الىٰ الشافعي”.
  • ويجب على المسلم أن يفتتحُ هذا الدعاءَ ويختمه بالثناء على اللّه سبحانه وتعالى، والصلاة على رسول اللّه صلى الله علىه وسلم.
  • وان كانت المرأة حائضًا فيستحبّ لها أن تقف على باب المسجد وتدعو بدعاء الطواف ثم تذهب، وليس علىها أن تقوم بالطواف.

أدعية طواف الإفاضة مكتوبة

يوجد فضل كبير لدعاء طواف الوداع، خاصةً أن هذا الدعاء يكون خلال أداء مناسك الحج، والحج هو الركن الخامس في الإسلام، وهو واجب على كل مسلم قادر ماليًا، وفيما يلي نما هو أدعية طواف الإفاضة:
  • في البداية يجب أن يبدأ الحاج طوافه بالتكبير، فيقول: “الله أكبر، الله أكبر، باسم الله والله أكبر، اللهم إيمانًا بك، وتصديقًا بكتابك، ووفاءً بعهدك، واتباعًا لسنة نبيك محمد صلى الله علىه وسلم”.
  • دعاء طواف الوداع، ثم يقول: اللهم اجعله حجًا مبرورًا وذنبًا مغفورًا، وسعيًا مشكورًا، اللهم اغفر وارحم، واعف عما تعلم، وأنت الأعز الأكرم، اللهم ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.
  • إذا وصل الحاج ما بين الركن اليماني والحجر الأسود فإنه يقول: ربنا آتِنا في الدُّنيا حَسنةً وفي الآخرةِ حَسنةً وقِنا عذابَ النَّارِ.
  • كهذا يستحب أن يقول: “الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد، الله أكبر على ما هدانا، والحمد لله على ما أولانا، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد يحيي ويميت، وهو على كل شيء قدير، رب اغفر وارحم وتجاوز عما تعلم إنك أنت الأعز الأكرم.
    اللهم أتنا في الدنيا حسنة، وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار”.
لقد وصلنا إلى نهاية هذا الموضوع الذي وضعنا فيه الوداع عند أهل السنة والشيعة مكتوب ، والأفضل للمسلمين أن يصليوا هذه الصلوات عندما يودعون مكة.
تجاوز.


إقرأ أيضا: طريقة طواف الوداع في العمرة