كيف تحافظ على وقتك

كيف تحافظ على وقتك

الوقت

من منّا لم يسمع بالحكمة القائلة: "الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك"، وفي كثير من الآيات أقسم الله تعالى فيها بالليل والنهار، وهذا إن دلّ على شيء فإنه يدلّ على مدى أهمية وفائدة الوقت وتنظيمه، فلو نظرنا بشكل مجمل على الدول المتطوّرة، وعلى الدول التي ما زالت نامية على الرّغم من جميع التطوّر والتقدم التكنولوجيّ السائد، سنجد أنّ السبب وراء هذا هو عدم الاستغلال الصحيح للوقت، وإضاعته في أمور لا فائدة منها، سواء كان ذلك يتعلق بالأفراد أم بالمجتمع ككل؛ لذلك سوف نتناول أهم الما هى اسباب التي تؤدّي إلى ضياع الوقت، وأهم الطرق وخطوات التي يمكن اتباعها لتنظيمه والمحافظة عليه.


ما هى اسباب ضياعه

هناك العديد من الما هى اسباب التي تؤدّي إلى ضياع وإهدار الوقت، وأبرز هذه الما هى اسباب ما يلي:

  • الكسل: وهذا يعني أن يمتلك الفرد مجموعة من المهام والإنجازات التي يجب عليه القيام بها، ومع ذلك فهو يستمرّ في إضاعة وقته بالنوم أو اللعب أو مشاهدة التلفاز وغيرها من الأمور.
  • عدم وجود هدف: فعندما يكون الفرد بلا هدف تكون حياته عبارة عن فوضى، ويصبح إهدار الوقت بالنسبة له شيئاً طبيعيّاً وروتينيّاً؛ لأنّه لو امتلك هدفاً لأصبح وقته ثميناً ومحددّاً، وأنجز تعرف ما هو مطلوب منه.
  • عدم وجود خطة: فعندما يمشي الإنسان في حياته دون وجود خطة للأعمال التي يريد أن يقوم بها، فإنّ ذلك سيضيع من وقته، وهو حائر بين ما يريد إنجازه وما يجب تنفيذه فعلاً.
  • الافتقار إلى التنظيم: كأن ينجز الفرد أموراً أو مهام ثانويّة يمكن أن يفوّضها لشخص آخر أو يساعده فيها على الأقل، ويترك الأمور الأكثر أهميّة دون اكتراث بالنظر إليها، أو إيجاد وقت لتنفيذها.
  • التطفّل والفوضى: وهذا ما يقع فيه كثير من الناس، وتحديداً النساء، فعلى سبيل المثال تؤجل المرأة الطهي في سبيل الاستماع إلى أخبار من امرأة أخرى، والفوضى هو أن نسمح لأنفسنا ووللآخرين بزيارتنا مثلاً في اى وقت دون أدنى مراعاة لما نملكه من مهام.


كيفيّة المحافظة عليه

هناك مجموعة من الطرق وخطوات والقواعد التي يؤدّي اتباعها والالتزام بها إلى المحافظة على الوقت وعدم إهداره، ومن أهم هذه الإرشادات ما يلي:

  • الابتعاد عن كلّ ما لا يفيد: امتثالاً لقوله صلى الله عليه وسلم: "احرص على ما ينفعك"، فالكثير من الأشخاص يضيعون أوقاتهم في النوم لساعات كثيرة لا داعي لها، أو الحديث مطوّلاً على الهاتف.
  • الاستيقاظ المبكّر وتجنّب الكسل: فالاستيقاظ في ساعة متأخّرة يجعلك كسولاً طوال النهار، أمّا الاستيقاظ مبكراً فسيشعرك بالنشاط والحيويّة وبأن الوقت يتّسم بالبركة، ويمكنك تحقيق ذلك بالاستيقاظ لأداء صلاة الفجر مثلاً، أو إنجاز الأعمال البيتيّة من تنظيف في الصباح.
  • تجنّب الرتابة: من خلال استغلال وقت الفراغ في القيام بأعمال مهمة ومفيدة، كممارسة الرياضة، أو تعلّم لغة جديدة، أو قراءة كتاب مفيد.
  • التركيز وعدم التشتّت: وعادةً ما يتشتّت الفرد عند وجود أكثر من عمل ليقوم به، والاحسن وأفضل في هذه الحالات هو تقسيم الوقت وإنجاز الأهم أوّلاً، ومن ثم المهم.
اذكار الصباح - نوع غشاء البكاره - الحروف الابجدية - كلام رومانسي - شهر 12 - كلام عن الام - كلام جميل - صفحات القرآن - الجري السريع - ترددات القنوات - كلام جميل عن الحب - كلمات عن الام - كلام في الحب - عبارات تهاني - كلام حب و عشق - طرق إثارة - دعاء للمريض - كلام حلو - الحروف العربية - العشق - دعاء للميت - تفسير أحلام - ادعية رمضان - الوضوء الأكبر - أعرف نوع الجنين - كلام جميل