user

أعشاب لكثرة عدد الحيوانات المنويه

أعشاب لكثرة عدد الحيوانات المنويه

نقص عدد الحيوانات المنوية

تُعدُّ مشكلةُ نقص عدد الحيوانات المنويّة واحدةً من المشكلات الصّحيّة التي يعاني منها فئة من الرّجال حول العالم، إذ ترتبط هذه المشكلة مباشرةً بالخصوبة لدى الرّجل وتؤثِّر على العديد من الجوانب أهمهّا القدرة على الإنجاب، لكن يجب التنويه هنا إلى مسألة مهمة للغاية، ألا وهي أن درجة خصوبة الرجل لا تعتمد فقط على عدد الحيوانات المنوية وحده، وإنما على جودتها، وحركتها، وبنيتها أيضًا.[١]

ويُشخص الرجال الذين يعانون من انخفاض عدد الحيوانات المنوية بهذه الحالة عندما يقل عدد الحيوانات المنوية لديهم عن 15 مليون حيوان منوي لكل ملليلتر من السائل المنوي أو 39 مليون من الحيوانات المنوية لكل عملية قذف، إذ يبلغ العدد الطبيعي بين 15 مليون من الحيوانات المنوية وأكثر من 200 مليون لكل ملليلتر من السائل المنوي، ونظرًا لأهمية هذه المشكلة وضرورة تلقي العلاج المناسب سنناقش في هذا المقال خيارات العلاج الممكنة.[٢][٣]


أعشاب لزيادة عدد الحيوانات المنوية

إقرأ أيضا: افضل أعشاب لزيادة عدد الحيوانات المنوية

بالرغم من أن المشاكل الجنسية لا يمكن علاجها في بعض الحالات، إلا أنه تشيرُ الأبحاث والدّراسات الطّبيّة إلى إمكانية تحسين بعض الحالات من خلال استخدام العلاجات العشبية والمكملات الغذائية لبعض العناصر المهمة في الصحة الجنسية للرجل والتي تسهم في تعزيز عملية إنتاج الحيوانات المنوية وعددها، ويشمل ذلك كل من:[٤]

  • بذور الحلبة: ربط بعض الخبراء تناول بذور الحلبة مع زيادة بمستوى هرمون التستوستيرون، وبالتالي تحسين إنتاج وجودة الحيوانات المنوية.
  • جذور الماكا: على الرغم من عدم تأثير جذور الماكا على مستويات هرمون التيستيستيرون عند الرجال، إلا أن إحدى الدراسات بينت وجود تأثير لهذه الجذور على تركيز وحركة الحيوانات المنوية، كما أظهرت فعاليتها في تحسين الخصوبة والأداء الجنسي لدى الرجال من خلال تحسين القدرة على الانتصاب.
  • التريبولوس تيريستريس: دأب الناس على استخدام التريبولوس تيريستريس منذ القدم من أجل تحسين مستوى الخصوبة عند الرجال، ولقد توصلت دراساتٌ حديثة إلى قدرة هذا النبات على تحسين الرغبة الجنسية ووظائف الانتصاب عند المصابين بقلة عدد الحيوانات المنوية على الرغم من عدم قدرة العشبة على زيادة مستوى هرمون التستوستيرون.[٥]
  • جذور الجنسنغ: يرى البعض في جذور نبات الجنسنغ فائدةً فيما يتعلق بتحسين عدد الحيوانات المنوية وحركتها، وعادةً ما ينسبون ذلك إلى وجود مادة في هذه الجذور لها القدرة على تحفيز إنتاج أكسيد النيتريك المرتبط بوظائف الحيوانات المنوية، لكن يبقى من الأفضل استشارة الطبيب قبل أخذ هذه الجذور بسبب خطر تسببها بارتفاع ضغط الدم عند البعض.
  • جذور الاشواغاندا: تستخدم كعشبة طبية في الهند منذ العصور القديمة، وذلك لفائدتها في تحسين خصوبة الرجال من خلال زيادة مستويات هرمون التستوستيرون.
    وتحتوي جذور الاشواغاندا على خصائص مضادة للأكسدة، ولقد صرح بعض الخبراء بكونها مفيدة لتحسين جودة الحيوانات المنوية بالذات.


خطورة استخدام الأعشاب لزيادة الحيوانات المنوية

على الرغم من أن البعض لا يرون خطرًا في استخدام الأعشاب لغرض زيادة عدد وجودة الحيوانات المنوية، إلا أن البعض الآخر يؤكد على ضرورة عدم استهلاك أي من الأعشاب لغرض تحسين عدد الحيوانات المنوية وجودتها، وعادةً ما يعللون ذلك بطرح النقاط التالية:[٦]

  • عدم خضوع هذه الأعشاب لرقابة الجهات القانونية الخاصة برقابة الأدوية.
  • إمكانية تفاعل هذه الأعشاب مع أدوية أخرى يصفها الطبيب لعلاج العقم، بما في ذلك العلاجات الهرمونية.
  • إمكانية تسبب هذه الأعشاب بحدوث أعراض جانبية أو ردة فعل تحسسية خطيرة على صحة الفرد.


أطعمة وفيتامينات لزيادة عدد الحيوانات المنوية

يشير الكثير من الخبراء إلى إمكانية تحسين عدد الحيوانات المنوية بصورة طبيعية عبر استهلاك أنواع معينة من الأطعمة بدلًا عن وصف الأعشاب أو الفيتامينات، ومن بين أهم هذه الأطعمة ما يلي:[٧][٨]

  • حبوب لقاح الصنوبر:

    يساعد استعمال حبوب لقاح الصنوبر على حفظ التوازن الهرموني مثل تحفيز إفراز هرمون التيستوستيرون المسؤول عن إنتاج الحيوانات المنوية وزيادة عددها، كما أنه يعالج مشكلات انخفاض الهرمونات الأخرى.
  • الجوز:

    يعد الجوز أو كما يعرف بعين الجمل من المكسرات المفيدة للصحة لما يحتويه من مضادات للأكسدة وأحماض دهنية تساعد في حماية الحيوانات المنوية وزيادة عددها، إذ يساهم الجوز في إنتاجها دون مشاكل في الحمض النووي وأي من خصائصها الأخرى.
  • الحبة السوداء:

    يساعد تناول زيت الحبة السوداء أو إضافتها إلى العسل في تحسين الصحة الجنسية لدى الذكور بتحفيز الجسم على إنتاج الحيوانات المنوية وتحسين خصائصها وزيادة فرص وصولها إلى البويضة.
  • بذور الكتان:

    يساعد تناول بذور أو زيت بذور الكتان يوميًا في تنشيط حركة الحيوانات المنوية وزيادة عددها لاحتوائها على نسبة جيدة من الأحماض الدهنية.
  • الخضراوات ذات الأوراق، كالسبانخ، والخس.
  • الأسماك، كسمك السلمون وسمك القد.
  • الشوكولاتة السوداء.
  • الفاكهة الحمضية.
  • المكسرات والبذور، كالجوز.
  • الكركم.
  • الثوم.
  • الزّنك والسيلينيوم وفيتامين ج وفيتامين هـ وفيتامين د، وهي العناصر التي تسهم في تحسين صحة الحيوانات المنوية وعددها، ورفع مستويات هرمون التستوستيرون.[٩]


العلاجات الطبية لزيادة عدد الحيوانات المنوية

ولا تنسى ايضا الاطلاع على: اعشاب مفيده لزياده السائل المنوي و اسباب قلته

توجد العديد من العلاجات الطّبيّة التي تساعد على التّخلص من هذه المشكلة والتي ترتبط بالسبب الرئيسي وراء قلة عدد الحيوانات المنوية، لذا لا بد من الحصول على التشخيص الصحيح من قبل الطبيب المختص ومن ثم تلقي العلاجات المناسبة، وتشمل هذه العلاجات كلًا مما يلي:[٢][١٠]

  • العمليات الجراحية التي يمكن إجراؤها لعلاج دوالي الخصيتين أو للتخلص من الانسدادات في الأوعية الدموية.
  • استخدام الأدوية والعقاقير؛ مثل المضادات الحيوية المستخدمة في علاج حالات العدوى بعد استشارة الأطباء المختصين.
  • العلاجات الهرمونية التي تساعد في التخلص من اختلال الهرمونات في الجسم.
  • استخدام تقنيات الإخصاب الخارجي واللجوء إلى إحدى الطّرق المساعدة على الحمل؛ مثل التّلقيح الصّناعي والمجهري وأطفال الأنابيب وغيرها من الأساليب التي ابتكرها الطّب الحديث لزيادة فرص الحمل في ظلِّ وجود مشكلات صحيّة مختلفة.


أعراض نقص عدد الحيوانات المنوية

تشمل الأعراض المرافقة لقلة عدد الحيوانات المنوية كلًا مما يلي:[٢][٣]

  • عدم القدرة على الإنجاب.
  • انخفاض الرّغبة الجنسية في بعض الأحيان.
  • ضعف الانتصاب.
  • أوجاع في منطقة الخصيتين.
  • ظهور بعض علامات الشّذوذ الهرموني؛ مثل قلة نمو الشّعر على جسم الرجل، وخاصة شعر الوجه.

ومن المهم استشارة الطبيب في حال المعاناة من أي مشاكل جنسية كضعف الانتصاب أو مشاكل في القذف، وفي حال وجود تاريخ مرضي لمشاكل البروستاتا أو الخصية، أو إجراء عمليات جراحية في كل من منطقة أعلى الفخذ أو الخصية أو القضيب أو كيس الصفن.


أسباب نقص عدد الحيوانات المنوية

ينتج نقص عدد الحيوانات المنوية عن عدة أسباب متنوعة تؤثر على عملية إنتاجها أو تحول دون خروجها أثناء عملية القذف، وفيما يلي أهم هذه الأسباب:[٢]

  • الاضطرابات الهرمونيّة ومشاكل الغدد الدّرقية والكظرية وما تحت المهاد.
  • وجود عيوب في الكروموسومات مثل متلازمة كلاينفلتر.
  • الأجسام المضادة التي تهاجم الحيوانات المنوية وتضعفها أو تقتلها مما يحدّ من عددها.
  • الإصابة بالأورام السرطانية التي تصيب الأعضاء التناسلية الذكرية.
  • دوالي الخصيتين التي تسبب تورم الأوردة التي تغذي الخصيتين، مما يؤثر على جودة الحيوانات المنوية نظرًا إلى أن الخصيتين هما مكان إنتاج الحيوانات المنوية.
  • تناول بعض أنواع الأدوية وخاصة العلاج الكيماوي وبعض المضادات الحيوية.
  • الالتهابات التي تؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية أو صحتها أو يمكن أن تسبب ندبات تمنع مرور الحيوانات المنوية، ويشمل ذلك التهاب البربخ أو الخصيتين وبعض الأمراض المنقولة جنسيًا؛ بما في ذلك السيلان أو فيروس نقص المناعة البشرية.
  • مشاكل القذف، مثل القذف الرجعي الذي يؤدي إلى انتقال السائل المنوي نحو المثانة بدلًا من القضيب.
  • الخصيتين المعلقتين، وهي مشكلة تحدث منذ الولادة، إذ تبقى الخصيتين داخل البطن ولا تنزلان إلى كيس الصفن.
  • حدوث انسداد في القنوات التي تنقل الحيوانات المنوية، بما في ذلك القنوات في الخصيتين والأسهر والبربخ.
  • الداء البطني الناجم عن حساسية الغلوتين، إذ يمكن أن يسبب العقم عند الذكور.
  • تعرض الخصيتين للحرارة العالية، مما يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية.
  • الإفراط في شرب المشروبات الكحولية.
  • التدخين.
  • زيادة الوزن.
  • التوتر والقلق.


طرق الوقاية والحفاظ على صحة الحيوانات المنوية

دائمًا ما تكون الوقاية خير من قنطار علاج، لذا فإنه يجب عليك اتباع إجراءات وقائية للحفاظ على صحة الحيوانات المنوية وعددها، ويشمل ذلك ما يلي:[٢][١١]

  • أقلع تمامًا عن التّدخين، وعن شرب الكحول والمشروبات الرّوحية.
  • تخلص من الإدمان على المخدرات والعقاقير غير المشروعة.
  • تخلص من السّمنة والزّيادة المفرطة في الوزن.
  • تجنب التّعرض للسموم، مثل المبيدات الحشرية والمعادن الثقيلة.
  • تجنب تعريض الخصيتين للحرارة العالية.
  • احرص على اتباع نظام غذائيّ صحيّ يحتوي على العناصر المهمة للصحة الجنسية، بما في ذلك الزنك والفولات والفيتامينات ومضادات الأكسدة المتوفرة في كل من الحمضيات والحبوب والمأكولات البحرية والثوم والموز على سبيل المثال لا الحصر، وابتعد عن المأكولات التي تحتوي على الدهون غير الصحية.
  • احصل على قسط كافٍ من النوم ومارس الرياضة التي تساعد في تحسين كمية السائل المنوية وتركيز الحيوانات المنوية فيه.
  • قلل من مستويات التوتر التي تؤثر على خصوبتك.


المراجع

Herbs to increase the number of sperms - أعشاب لزيادة عدد الحيوانات المنوية

مشاركة المقال

random مختارات من (الصحة الجنسية )

تصفح أيضاً

اغلاق